الصليب الأحمر يُثير الحفيظة اليمنية.. بسبب مسؤول إيراني

الحوثيون

بعثت وزارة الخارجية اليمنية مذكرة استهجان شديدة اللهجة إلى اللجنة الدولية للصليب الأحمر، عقب لقاء رئيسة بعثتها في اليمن، كاثارينا ريتز، مع السفير الإيراني لدى الحوثيين، وهو حسن إيرلو. الصليب الأحمر

واعتبرت وزارة الخارجية إيرلو، أمس الأحد، بأنّه “قائد الحرس الثوري في المناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين والمدرج على القائمة السوداء للجمهورية اليمنية”.

اقرأ أيضاً: اليمن.. معارك على 6 جبهات في مأرب وسقوط 90 قتيلاً

وذكر مصدر مسؤول بالوزارة، خلال تصريح لوكالة الأنباء اليمنية “سبأ” التابعة للحكومة المعترف بها أممياً، أنّ الخارجية اليمنية “تنتظر إيضاحات من اللجنة الدولية للصليب الأحمر حول ملابسات الخطأ الذي وقع فيه مكتب الصليب الأحمر”.

ولفت المصدر في الخارجية اليمنية إلى أنّها “ستتخذ الإجراءات السيادية وفقاً للقانون اليمني” على خلفية ذلك اللقاء، وذلك عقب أن أوردت، في وقت سابق من الأحد، وسائل إعلام إيرانية، بأنّ إيرلوا التقى ريتز في صنعاء، ودعا أثناء المحادثات الصليب الأحمر بالضغط على المجتمع الدولي لرفع الحصار عن اليمن (حسب وصفه).

نازحو اليمن

ومن جهتها، قالت ريتز إنّ المنظمة ستبذل قصارى جهدها لمواصلة الجهود لما من شأنه المساهمة في التخفيف من المعاناة الإنسانية التي يمر بها الشعب اليمني.

ويأتي اللقاء فيما كان قد أشار الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إلى قلقه من التصعيد الحربي في محافظة مأرب وتداعياته الإنسانية على السكان والنازحين، إضافة إلى عديد الضحايا الذين يسقطون هناك.

ودعت ﺍﻷﻣﻢ المتحدة، المجتمع الدولي إلى ممارسة ﺍﻟﻀﻐﻂ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﻮﺛﻴﻴﻦ ﻟﻮﻗﻒ ﻫﺠﻤﺎﺗﻬﻢ المستمرة ﻋﻠﻰ محافظة ﻣـﺄﺭﺏ، ﻭعدم ﺍﺳﺘﻬﺪﺍﻑ مخيمات وتجمعات ﺍﻟﻨﺎﺯﺣﻴﻦ في المحافظة ﻭﺗﺠﻨﻴﺒﻬﻢ ﻣﺮﺍﺣﻞ ﺟﺪﻳﺪﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺰﻭﺡ. الصليب الأحمر

ليفانت-وكالات