الإعلان عن تشكيل كيان سياسي سوري معارض من دمشق

تيارات سورية معارضة من قلب العاصمة دمشق
دمشق \ أرشيفية

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، النقاب عن مجموعة من التيارات السياسية السورية المعارضة داخل المدن الخاضعة لسيطرة النظام السوري، بأنّها تتحضّر للإعلان عن تشكيل كيان سياسي جديد، يضم كافة مكونات الشعب السوري.

قالت مصادر إعلاميّة: “إنّ التيار الجديد أطلق عليه اسم “الجبهة الوطنية الديموقراطية” اختصاراً “جود”، ويتكوّن من أحزاب وقوى معارضة، داخلية وخارجية، أبرزها هيئة التنسيق الوطنية، المبادرة الوطنية، كوادر الشيوعيين، حزب التضامن العربي، تيار بدنا الوطن، الحزب التقدّمي الكردي، حزب الوحدة الكردية، الحركة التركمانية، مجموعة الشباب الوطني”.

سوريا

وأشارت أنّ موعد الإعلان عن الجبهة سيكون بتاريخ 27 آذار الحالي، في إحدى فنادق العاصمة السورية دمشق، بالنسبة للمقيمين في الداخل، ومن خلال الإنترنت للتيارات المعارضة الخارجية.

اقرأ أيضاً: اشتباكات بين “الدفاع الذاتي” ومدنيين.. جرّاء هجوم على إحدى قرى “دير الزور”

وكشف “إبراهيم جباوي”، العضو المستقلّ في الجبهة الوطنية التقدمية، أنّ الجبهة تهدف لتكوين جسم سياسي معارض، يشتمل على أكبر قدر ممكن من ممثلي الشعب السوري، وترمي إلى النهوض بسوريا المستقبليّة.

اقرأ المزيد: المعارضة توقع قتلى للنظام بينهم ضابط.. رداً على القصف المتكرر

وقال إنّ هدفهم “خلق تغيير جذري ديمقراطي وتحقيق انتقال سياسي، حسب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، وبانتظار انضمام القوى والأحزاب السورية المعارضة بمختلف أطيافها، ليصار إلى عقد مؤتمر وطني يجمع كافة السوريين”.

ليفانت – المرصد السوري
.

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، النقاب عن مجموعة من التيارات السياسية السورية المعارضة داخل المدن الخاضعة لسيطرة النظام السوري، بأنّها تتحضّر للإعلان عن تشكيل كيان سياسي جديد، يضم كافة مكونات الشعب السوري.

قالت مصادر إعلاميّة: “إنّ التيار الجديد أطلق عليه اسم “الجبهة الوطنية الديموقراطية” اختصاراً “جود”، ويتكوّن من أحزاب وقوى معارضة، داخلية وخارجية، أبرزها هيئة التنسيق الوطنية، المبادرة الوطنية، كوادر الشيوعيين، حزب التضامن العربي، تيار بدنا الوطن، الحزب التقدّمي الكردي، حزب الوحدة الكردية، الحركة التركمانية، مجموعة الشباب الوطني”.

سوريا

وأشارت أنّ موعد الإعلان عن الجبهة سيكون بتاريخ 27 آذار الحالي، في إحدى فنادق العاصمة السورية دمشق، بالنسبة للمقيمين في الداخل، ومن خلال الإنترنت للتيارات المعارضة الخارجية.

اقرأ أيضاً: اشتباكات بين “الدفاع الذاتي” ومدنيين.. جرّاء هجوم على إحدى قرى “دير الزور”

وكشف “إبراهيم جباوي”، العضو المستقلّ في الجبهة الوطنية التقدمية، أنّ الجبهة تهدف لتكوين جسم سياسي معارض، يشتمل على أكبر قدر ممكن من ممثلي الشعب السوري، وترمي إلى النهوض بسوريا المستقبليّة.

اقرأ المزيد: المعارضة توقع قتلى للنظام بينهم ضابط.. رداً على القصف المتكرر

وقال إنّ هدفهم “خلق تغيير جذري ديمقراطي وتحقيق انتقال سياسي، حسب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، وبانتظار انضمام القوى والأحزاب السورية المعارضة بمختلف أطيافها، ليصار إلى عقد مؤتمر وطني يجمع كافة السوريين”.

ليفانت – المرصد السوري
.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit