إيران تتهرّب من مسؤوليّة قصف الأمريكيين بالعراق

القوات الأمريكية بالعراق

أنكر المندوب الإيراني لدى الأمم المتحدة، مجيد تخت روانجي، أي تورّط إيراني في الهجمات الأخيرة على القواعد الأمريكية في العراق، زاعماً أنّ الضربات الجوية الأمريكية على المليشيات العراقية هي “انتهاك للقانون الدولي”. قصف 

وذكر روانجي أنّ “المندوب الأمريكي الدائم لدى الأمم المتحدة حاول اتهام الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدعم ما يسمى بالجماعات المسلحة غير الحكومية في العراق”، مدّعياً “رفض طهران بشكل قاطع، كما في الماضي، هذه الاتهامات”.

اقرأ أيضاً: مُتزعم مليشيا مقادة إيرانياً يتّهم الإمارات بإدارة مخابرات العراق

وأردف: “إنّ الجمهورية الإسلامية الإيرانية لم تشارك، بشكل مباشر أو غير مباشر، في أي هجوم مسلح من قبل أي كيان أو فرد، ضد الولايات المتحدة في العراق، وعليه فإنّنا نرفض أي مزاعم بأنّ إيران شاركت، صراحة أو ضمناً، في هجوم على القوات الأمريكية في العراق، وإنّ مثل هذه التهم لا أساس لها على الإطلاق، وليس لها أي اعتبار قانوني، وباطلة”.

وأكمل مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة: “إنّ الجمهورية الإسلامية الإيرانية تدين الهجوم العسكري غير المشروع الذي شنّته القوات الأمريكية على القوات العراقية على الحدود السورية العراقية، في 25 فبراير 2021″، مشيراً إلى أنّ “مثل هذه الأعمال الخطيرة، تعدّ انتهاكاً لسيادة دول المنطقة، وانتهاكاً واضحاً للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة”، وفق زعمه.

إيران

كما ادّعى مجيد تخت روانجي أنّ “هذه القضية تؤدي إلى تفاقم الوضع المتوتر في المنطقة، وأنّها عملياً لا تخدم إلا مصالح الجماعات الإرهابية في هذه الدول، والتي يجب وقفها”، مطالباً بـ”تسجيل الرسالة كوثيقة من وثائق مجلس الأمن الدولي”. قصف 

ليفانت-وكالات

أنكر المندوب الإيراني لدى الأمم المتحدة، مجيد تخت روانجي، أي تورّط إيراني في الهجمات الأخيرة على القواعد الأمريكية في العراق، زاعماً أنّ الضربات الجوية الأمريكية على المليشيات العراقية هي “انتهاك للقانون الدولي”. قصف 

وذكر روانجي أنّ “المندوب الأمريكي الدائم لدى الأمم المتحدة حاول اتهام الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدعم ما يسمى بالجماعات المسلحة غير الحكومية في العراق”، مدّعياً “رفض طهران بشكل قاطع، كما في الماضي، هذه الاتهامات”.

اقرأ أيضاً: مُتزعم مليشيا مقادة إيرانياً يتّهم الإمارات بإدارة مخابرات العراق

وأردف: “إنّ الجمهورية الإسلامية الإيرانية لم تشارك، بشكل مباشر أو غير مباشر، في أي هجوم مسلح من قبل أي كيان أو فرد، ضد الولايات المتحدة في العراق، وعليه فإنّنا نرفض أي مزاعم بأنّ إيران شاركت، صراحة أو ضمناً، في هجوم على القوات الأمريكية في العراق، وإنّ مثل هذه التهم لا أساس لها على الإطلاق، وليس لها أي اعتبار قانوني، وباطلة”.

وأكمل مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة: “إنّ الجمهورية الإسلامية الإيرانية تدين الهجوم العسكري غير المشروع الذي شنّته القوات الأمريكية على القوات العراقية على الحدود السورية العراقية، في 25 فبراير 2021″، مشيراً إلى أنّ “مثل هذه الأعمال الخطيرة، تعدّ انتهاكاً لسيادة دول المنطقة، وانتهاكاً واضحاً للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة”، وفق زعمه.

إيران

كما ادّعى مجيد تخت روانجي أنّ “هذه القضية تؤدي إلى تفاقم الوضع المتوتر في المنطقة، وأنّها عملياً لا تخدم إلا مصالح الجماعات الإرهابية في هذه الدول، والتي يجب وقفها”، مطالباً بـ”تسجيل الرسالة كوثيقة من وثائق مجلس الأمن الدولي”. قصف 

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit