وليامز: الحكومة الليبيّة تملك فرصة كبيرة لإجراء الانتخابات بموعدها

ويليامز

صرحت المبعوثة الأممية بالإنابة السابقة إلى ليبيا، سيتفاني وليامز، أنّ الحكومة الليبية الجديدة تمتلك “فرصة كبيرة” لإيصال البلاد إلى إجراء انتخابات في 24 ديسمبر القادم، وتنفيذ خريطة الطريق.

ونوّهت سيتفاني وليامز إلى وجود تحديات، وأنّ “التحدي الأكبر هو شهوة السلطة والثروة الموجودة لدى البعض”، مشيرةً في حوار مع صحيفة “الشرق الأوسط”، بأنّ “قوة الحكومة في ليبيا وضعفها أمران نسبيان، وأنّ الحكومة الحالية تحظى بسلطة في مساحة لا تتجاوز مركز طرابلس على الأقل”.

اقرأ أيضاً: ليبيا.. تشكيلة الحكومة الجديدة أمام المجلس الرئاسي والبرلمان

وأردفت أنّه في الحكومة الجديدة هناك رئيس الوزراء، عبد الحميد الدبيبة، سافر في كل ليبيا والعالم، وأكملت: “هناك ممثلون في الشرق ضمن حكومة الدبيبة، كما أنّ قائد قوات القيادة العامة خليفة حفتر وافق على الترتيبات الجديدة، أيضاً رئيس مجلس النواب عقيلة صالح قال إنه سيدعمها”.

وتابعت بأنّ القوى الفاعلة لا تعارض ما يحصل، كما أنّ هناك تأييداً من المجتمع الدولي والدول الإقليمية لها، لذلك هناك فرصة أكثر من السابق.

ليبيا

هذا وكان قد قال رئيس الوزراء الليبي عبد الحميد الدبيبة، الذي اختير في عملية توسطت فيها الأمم المتحدة، يناير الماضي، إنّه قدم الخميس الماضي، مقترحاً بحكومة وحدة وطنية لمجلس النواب في إطار خطة للسلام.

وستحلّ الحكومة الجديدة محل إدارتين متنافستين، وستشرف على الفترة التي ستسبق الانتخابات العامة المزمعة، في ديسمبر 2021، وفقاً لخارطة طريق تهدف لإنهاء سنوات من الفوضى المزمنة والعنف.

ليفانت-وكالات