غينيا تعلن تفشّي فيروس إيبولا

غينيا تعلن تفشي فيروس إيبولا

أعلن وزير الصحة في غينيا، عن تسجيل أربع وفيات نتيجة إصابتهم بفيروس “إيبولا” للمرة الأولى في البلاد، وسبق أن ظهر هذا الفيروس منذ عام 2016.

وبحسب وكالة أنباء فرنسية نقلاً عن وزير الصحة “ريمي لاماه”، فإنّه تم تأكيد تسجيل 4 حالات وفاة، بسبب حمى إيبولا النزفية، في ولاية نزيريكور، جنوب شرق البلاد.

وقال وزير الصحة، إنّ سلطات غينيا تشعر بالقلق الشديد، بخصوص الوفيات، وهي الحالات الأولى منذ تفشي الوباء في غينيا، في الفترة الزمنية الممتدة بين عامي 2013 و2016، ونتج عنها وفاة أكثر من 11 ألف في المنطقة.

فيما كشف تقرير لوكالة “رويترز”، أنّ الوكالة الوطنية للسلامة الصحية في “غينيا”، رصدت ثماني حالات جديدة بإيبولا في منطقة غويكي، جنوب شرقي البلاد، توفي ثلاثة منهم.

ومن جهة أخرى، كشف المدير العام لمنظمة الصحة العالمية “تيدروس أدهانوم غيبريسوس”، أنّ المنظمة رصدت حالتين يشتبه بإصابتهما بفيروس إيبولا في غينيا.

اقرأ: يمكن أن تنتقل سلالة كورونا من “حيوان المنك” إلى البشر

تجدر الإشارة، إلى أنّه هذه المرة الأولى التي يتسبب فيها فيروس “إيبلولا” في وفيات منذ عام 2016، ومن أعراض هذا المرض، يسبب الإسهال والقيء المستمر قبل أن يتحول إلى نزيف.

اقرأ: حالة نادرة.. لسان طفل ينمو بدون توقف

وسبق أن ظهر فيروس “إيبولا” في منطقة غرب أفريقيا، وتسبب بوفاة أكثر من 11 ألف حالة وفاة، بين عامي 2013 و2016 نتيجة تفشي فيروس إيبولا، والذي بدأ في غينيا.

ليفانت – وكالات