سوريا.. مقتل ضابط تركي في مدينة الباب

نقاط تركية

قتل ضابط تركي، وهو مسؤول قسم الهندسة والألغام في الجيش التركي بمدينة الباب ضمن ريف حلب الشرقي، وذلك أثناء قيامه بتفكيك عبوة ناسفة كانت معدة للتفجير عند مدخل مقرّ لفرقة الحمزة في بناء الزراعة القديم بالمدينة. ضابط تركي

وبحسب مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإنّ هذا القتيل هو الثاني ممن ينتمون إلى القوات التركية، المتواجدة على الأراضي السورية، منذ بداية العام الجديد.

اقرأ المزيد: الأسد يتهم تركيا بقتل الضابط البريطاني السابق وأحد مؤسسي الخوذ البيضاء

حيث وثق المرصد السوري أمس، مقتل جندي من القوات التركية، متأثراً بجراح أصيب بها قبل أيام قليلة بعد هجوم مسلح على نقطة تركية بريف إدلب الغربي.

قوات تركية

كذلك، وفي آخر أيام الشهر الفائت، استهدف مسلحون مجهولون محرساً لإحدى النقاط العسكرية التركية، في منطقة أبو الزبير قرب بلدة محمبل الواقعة على طريق حلب-اللاذقية “m4” بريف إدلب الغربي، ما أدى إلى إصابة عنصرين من القوات التركية. ضابط تركي

وكان المرصد السوري أشار يوم أمس الأول، إلى مقتل شخص وإصابة 3 آخرين بجراح، في انفجار عبوة ناسفة في منطقة الصناعة في مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وتشهد مناطق ريف حلب قصفًا متبادلًا، بين القوات التركية والفصائل الموالية لها من جهة، والقوات الكردية من جهة أخرى.

حيث قصفت القوات الكردية أول أمس، محيط مدينة إعزاز ومواقع الفصائل في المنطقة، بينما قصفت القوات التركية في مركز البحوث، والفصائل الموالية لها محور مرعناز والأطراف الشمالية لبلدة تل رفعت، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصد صباح يوم السبت، انتشاراً مكثفاً للقوات التركية، انطلاقاً من معرة مصرين والفوعة شرقي وشمال شرقي إدلب، وصولاً إلى مدينة إدلب.

اقرأ المزيد: استنفار أمني في الباب.. و”فصائل أنقرة” تشنّ حملة اعتقالات

وأوضحت مصادر للمرصد السوري، أن الانتشار المكثف هذا سببه عمليات تمشيط تقوم بها القوات التركية في المنطقة هناك، من تفكيك عبوات وتفجير ألغام مزروعة. ضابط تركي

ليفانت– متابعات

قتل ضابط تركي، وهو مسؤول قسم الهندسة والألغام في الجيش التركي بمدينة الباب ضمن ريف حلب الشرقي، وذلك أثناء قيامه بتفكيك عبوة ناسفة كانت معدة للتفجير عند مدخل مقرّ لفرقة الحمزة في بناء الزراعة القديم بالمدينة. ضابط تركي

وبحسب مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإنّ هذا القتيل هو الثاني ممن ينتمون إلى القوات التركية، المتواجدة على الأراضي السورية، منذ بداية العام الجديد.

اقرأ المزيد: الأسد يتهم تركيا بقتل الضابط البريطاني السابق وأحد مؤسسي الخوذ البيضاء

حيث وثق المرصد السوري أمس، مقتل جندي من القوات التركية، متأثراً بجراح أصيب بها قبل أيام قليلة بعد هجوم مسلح على نقطة تركية بريف إدلب الغربي.

قوات تركية

كذلك، وفي آخر أيام الشهر الفائت، استهدف مسلحون مجهولون محرساً لإحدى النقاط العسكرية التركية، في منطقة أبو الزبير قرب بلدة محمبل الواقعة على طريق حلب-اللاذقية “m4” بريف إدلب الغربي، ما أدى إلى إصابة عنصرين من القوات التركية. ضابط تركي

وكان المرصد السوري أشار يوم أمس الأول، إلى مقتل شخص وإصابة 3 آخرين بجراح، في انفجار عبوة ناسفة في منطقة الصناعة في مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وتشهد مناطق ريف حلب قصفًا متبادلًا، بين القوات التركية والفصائل الموالية لها من جهة، والقوات الكردية من جهة أخرى.

حيث قصفت القوات الكردية أول أمس، محيط مدينة إعزاز ومواقع الفصائل في المنطقة، بينما قصفت القوات التركية في مركز البحوث، والفصائل الموالية لها محور مرعناز والأطراف الشمالية لبلدة تل رفعت، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصد صباح يوم السبت، انتشاراً مكثفاً للقوات التركية، انطلاقاً من معرة مصرين والفوعة شرقي وشمال شرقي إدلب، وصولاً إلى مدينة إدلب.

اقرأ المزيد: استنفار أمني في الباب.. و”فصائل أنقرة” تشنّ حملة اعتقالات

وأوضحت مصادر للمرصد السوري، أن الانتشار المكثف هذا سببه عمليات تمشيط تقوم بها القوات التركية في المنطقة هناك، من تفكيك عبوات وتفجير ألغام مزروعة. ضابط تركي

ليفانت– متابعات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit