دبيبة يزعم أن الاتفاقيات مع تركيا تخدم المصالح الليبية

عبد الحميد دبيبة

قال رئيس حكومة الوحدة الليبية عبد الحميد دبيبة، أن علاقة حكومته مع ‎أنقرة متميزة في إطار الاحترام المتبادل لسيادة الدول، معتبراً أنقرة بأنها “شريك اقتصادي ونحن ندعم هذه الشراكة”، مشيراً خلال مؤتمر صحفي، إلى أن “الاتفاقيات الموقعة مع تركيا تخدم المصالح الليبية”.

اقرأ أيضاً: ليبيا.. تشكيلة الحكومة الجديدة أمام المجلس الرئاسي والبرلمان

وادعى دبيبة، أن “علاقة بلاده بتركيا ستكون في إطار الاحترام المتبادل”، ومن المعلوم أن أنقرة تعتبر أكبر داعم خارجي لحكومة الوفاق الإخوانية السابقة، التي قادها رئيس المجلس الرئاسي، فايز السراج، في المواجهة مع “الجيش الوطني الليبي” في شرق البلاد، بقيادة المشير خليفة حفتر، المُؤيد من قبل مجلس النواب في طبرق.

اقرأ أيضاً: ليبيا.. الميليشيات من أبرز العقبات أمام السلطة التنفيذية الجديدة

وكان قد أيّد ملتقى الحوار السياسي الليبي، مطلع فبراير الجاري، خلال الجولة الثانية من الاقتراع، اختيار حكومة مؤقتة جديدة سيقودها دبيبة رئيساً للوزراء إلى جانب محمد المنفي الذي فاز بمنصب رئيس المجلس الرئاسي.

تركيا وليبيا

وانتصرت القائمة بـ39 صوتاً، مُقابل 34 صوتاُ لمنافسين آخرين، منهم رئيس مجلس النواب في طبرق، عقيلة صالح ووزير الداخلية المقيم في الغرب، فتحي باشاغا، وجاء التصويت في إطار جهود تقودها الأمم المتحدة لصنع السلام وتسعى إلى إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في 24 ديسمبر.

ليفانت-وكالات