بعد الغارة شرق سوريا.. بايدن يتوعّد إيران: لن تُفلتوا من العقاب!

حزب الله العراقي

بعد الضربة الأخيرة التي وجّهتها الولايات المتحدة الأمريكية للميليشيات الإيرانية في سوريا، توعّد الرئيس الأمريكي جو بايدن إيران قائلاً: “”لن تُفلتوا من العقاب. احذروا”.

جاء ذلك، أثناء جولة تفقّدية في ولاية تكساس، يوم أمس الجمعة، إثر عاصفةٍ اجتاحت المنطقة، مشيراً إلى أن إيران يجب أن تنظر إلى  الضربات الجوية الأميركية الأخيرة في شرق سوريا على أنها تحذير.

اقرأ المزيد: بايدن للملك سلمان: ملتزمون بالدفاع عن السعودية

في حين قال المتحدث باسم البنتاغون، جون كيربي، إن طائرتي “أف -15 إي” من طراز “سترايك إيغلز” أسقطتا سبع ذخائر دقيقة التوجيه، الخميس، على منشآت في شرق سوريا تستخدمها مجموعات مسلحة يُعتقد أنها وراء الهجمات الصاروخية في العراق.

كما وصف كيربي في بيان الضربات بأنها “دفاعية”، موضحاً أنها دمرت “بنى تحتية عدة تقع في نقطة حدودية تستخدمها ميليشيات مدعومة من إيران”، وتحديدا “كتائب حزب الله” و”سيد الشهداء”، المنضويان في الحشد الشعبي العراقي.

بيان الجيش العراقي حول حصيلة القصف الأمريكي لمقرات الحشد الشعبي

في السياق ذاته، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، إن بايدن “يبعث رسالة لا لبس فيها بأنه سيتحرك لحماية الأميركيين. وعندما يتم توجيه التهديدات، يكون له الحق في اتخاذ إجراء في الوقت والطريقة اللذين يختارهما”.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد أفاد صباح الجمعة، أن الغارات التي شنّتها مقاتلات أميركية ليلاً على مواقع شرقي سوريا بمحاذاة الحدود مع العراق، أودت بحياة 17 مسلحاً موالياً لإيران على الأقل.

وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن القوات الإيرانية والميلشيات الموالية لها عمدت بعد الضربة مباشرة إلى إخلاء مواقع ومقرات عدة في البوكمال وإعادة التموضع بمواقع ونقاط أخرى خوفاً من استهدافات متتالية.

إضافة إلى مقتل 17 مسلّحاً من حملة الجنسية العراقية، جلّهم ينتمي إلى ميليشيا الحشد الشعبي، أسفرت الغارة الأمريكية عن تدمير 3 شاحنات للذخيرة بشكل كامل.

اقرأ المزيد: بعد جولة من الغارات على سوريا.. إسرائيل تطلق “وردة الجليل”

ويذكر أن حزب الله العراقي يتمركز أيضاً ضمن المنطقة المستهدفة، وقد وردت تأكيدات على أن العملية جاءت بعد حصول الولايات المتحدة على معلومات استخبارية من العراق.