المتظاهرون يمهلون الحكومة العراقيّة 3 أيام لتنفيذ مطالبهم

احتجاجات ذي قار

منح متظاهرو ساحة الحبوبي في محافظة ذي قار جنوبي العراق، اليوم الأحد، الحكومة العراقية ثلاثة أيام لتنفيذ عشرة مطالب، نظموها ضمن قائمة سلمت للمحافظ الجديد.

وركزت أبرز المطالب العشرة، على كشف الجهة التي أمرت بإطلاق النار على المتظاهرين، وعزل قائد شرطة المحافظة، بجانب التحقيق مع المحافظ المستقيل.

اقرأ أيضاً: العراق.. سحب قوات الشغب من شوارع ذي قار واستبدالها بالجيش

وقد عين رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي، يوم الجمعة الماضي، رئيس مجلس الأمن الوطني عبد الغني الأسدي محافظاً لذي قار، إثر مُطالبة المتظاهرين بإقالة المحافظ السابق ناظم الوائلي.

وكانت قد أعلنت خلية الإعلام الأمني الحكومية في العراق، يوم أمس السبت، عن تشكيل لجنة عليا للتحقيق بالأحداث التي شهدتها البلاد خلال الأيام الماضية.

العراق

ونوّهت الخلية في بيان صحفي، أنّ “القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، أمر بتشكيل لجنة عليا، برئاسة الفريق الركن باسم الطائي وعضوية عدد من كبار ضباط وزارتي الدفاع والداخلية والأمن الوطني للتحقيق بالأحداث التي حصلت في مدينة الناصرية خلال الأيام الثلاثة الماضية، والتي أدّت إلى سقوط عدد من الشهداء والجرحى في صفوف المتظاهرين والقوات الأمنية”.

هذا وكشف مصدر سياسي عراقي، اليوم الأحد، عن مفاوضات تجريها الحكومة مع متظاهري محافظة ذي قار لإيقاف التظاهرات إلى ما بعد زيارة البابا إلى المحافظة، إذ قال المصدر في تصريح لقناة روسيا اليوم، إنّ “الحكومة تحاول أن تقنع المتظاهرين بضرورة تهدئة الأوضاع إلى ما بعد زيارة البابا إلى زقورة أور في المحافظة”.

ليفانت-وكالات