أثرياء الإمارات يتربّعون على عرش الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

الإمارات

تربّعت الإمارات ودبي صدارة دول ومدن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بحجم الثروات الخاصة المملوكة لسكانهما خلال العام الجاري.

وتبعاً للمعطيات الواردة في “تقرير الثروات بالشرق الأوسط في 2021″، الذي أعدته مؤسسة “نيو ورلد ويلث” المتخصصة في الدراسات المرتبطة بالثروات، فقد تصدرت الإمارات دول المنطقة بإجمالي ثروات خاصة مملوكة لدى سكانها وصل إلى 870 مليار دولار، فيما أتت إسرائيل في المركز الثاني بثروات قيمتها 784 مليار دولار، وجاءت السعودية في المركز الثالث بثروات قيمتها 542 مليار دولار.

اقرأ أيضاً: إيران تُنكر تخطيطها لاستهداف السفارة الإماراتية بإثيوبيا

وأشار التقرير إلى أنّ إجمالي مجموع الأشخاص فائقي الثراء الذين يعيشون في الإمارات وصل هذا العام إلى 83400 شخص.

ووضعت “نيو ورلد ويلث”، في سبتمبر الماضي، الإمارات في المركز الأول عربياً والسادس عالمياً، في استقطاب الأشخاص فائقي الثراء لعام 2020، واستقبلت خلال العام الماضي 1300 شخص من ذوي الثروات الفائقة، وبزيادة في عددهم بنسبة 2% بالمقارنة مع العام الذي سبقه.

الخارجية الإماراتية: تعليق دخول حاملي الإقامة السارية المتواجدين خارج الدولة

ويعنى بذوي الثروات الفائقة، الأفراد الذين يمتلك الواحد منهم أصولاً مالية سائلة، على خلاف البيت الذي يقطنه بصفة دائمة، تتعدّى قيمتها مليون دولار.

ووصل مجموع سكان الإمارات الذين تصل قيمة الثروة الخاصة المملوكة لكل منهم إلى 10 ملايين دولار فأكثر، 3600 شخص، فيما وصل مجموع المليارديرات إلى 13 مليارديراً، لتتصدر بهم عربياً، بينما جاءت في المركز الثاني إقليميا عقب إسرائيل التي يحيا بها 22 مليارديراً.

ليفانت-وكالات