ليندسي غراهام: إيران هي الخاسر الأكبر من التوافق الخليجي

غراهام

رحبت الولايات المتحدة أمس الثلاثاء بالتقدم الذي تحقق مع إعلان اتفاق العلا في قمة دول مجلس التعاون الخليجي، والذي يمثل خطوة إيجابية نحو استعادة الوحدة الخليجية والعربية.

وقالت الخارجية الأميركية: “لطالما شددنا على أن الخليج الموحد حقًا سيحقق المزيد من الازدهار من خلال التدفق الحر للسلع والخدمات والمزيد من الأمن لشعبه. نرحب بالتعهد اليوم باستعادة التعاون في المبادرات العسكرية، والاقتصادية، والصحية، ومكافحة الفساد، والثقافية”.

فيما أشاد السيناتو الجمهوري ليندسي غراهام، الأربعاء، بمخرجات قمة العلا والتوافق الخليجي على لم الشمل.

وقال غراهام، على حسابه في “تويتر” إن إيران هي الخاسر الأكبر من التوافق الخليجي، حيث أنها “لن تستطيع الاستفادة من الانشقاق داخل مجلس التعاون الخليجي”، بحسب تعبيره.

وهنأ غراهام الرئيس الأميركي دونالد ترمب وفريقه، بقيادة مستشاره جاريد كوشنر، بنتائج القمة الخليجية وإنهاء الخلاف بين السعودية وقطر.

قمة العلا

وأضاف أن الولايات المتحدة ستتمكن من محاربة الأفكار الإرهابية.

وأملت واشنطن أن تستمر دول الخليج في تسوية خلافاتها، مشيرة إلى أن “استعادة العلاقات الدبلوماسية الكاملة أمر حتمي لجميع الأطراف في المنطقة لكي تتحد ضد التهديدات المشتركة. نحن أقوى عندما نقف معا”.

وشكرت الولايات المتحدة الكويت على جهود الوساطة التي تبذلها ودعمها في حل النزاع الخليجي.

المزيد  السعودية.. بدء وصول وفود الدول الخليجية المشاركة بـ”قمة العلا”

وكان أمير الكويت قد أكد في وقت سابق أن بيان العلا يتضمن اتفاقا للتضامن الدائم ويعتبر إنجازا تاريخيا، مشيراً إلى أن بيان العلا سيعزز وحدة الصف الخليجي والعربي وتماسكه.

وأكد بيان القمة الـ41 لمجلس التعاون لدول الخليج العربي في العلا على وحدة الصف وتكاتف دول الخليج في وجه التهديدات والتدخلات.

ليفانت – وكالات