غضب في بريطانيا.. عقب تلقّي سفاح دعوة تلقيح قبل الملايين

تلقيح

أثارت دعوة تلقي “سفاح” مسجون في “بريطانيا” من أجل حصوله على لقاح فيرووس كورونا، غضباً كبيراً لدى الأوساط الإعلامية، والشارع البريطاني، باعتبار أنّ الملايين من البريطانيين هم أصحاب الأولوية بالحصول على “اللقاح” قبل المجرمين. 

وتقول الدعوة التي وصلت إلى السجناء، أنّ اللقاح سيصل إلى السجن بين يناير وفبراير 2021، على أن يستفيد منه الأكثر عرضة لخطر الإصابة.

وبحسب صحيفة “ذا صن” البريطانية، التي كتبت على موقعها الإلكتروني “إنّ الأمر مرعب”.

وأضافت “الصحيفة”، أنّه تم إبلاغ السفاح، ليفي بيلفيلد، (52 عاماً) وبعض السجناء الآخرين في سجن “فرانكلاند” شديد الحراسة، بأنّهم سيتلقّون اللقاح في الأسابيع المقبلة.

في الوقت الذي ينتشر فيه الفيروس، الأمر الذي يزداد سوءاً، بات “البريطانييون” يخشون المرض القاتل، وخاصة أصحاب الفئات العمرية الكبيرة، وأفراد الطواقم الطبية، الذين لم يحصلوا على “اللقاح” بعد.

وبدوره قال وزير الداخلية البريطاني السابق، ديفيد بلانكيت: “إنّه امر غير منطقي أن يعطى السجناء، وخصوصاً السفاحين منهم، أولوية في الحصول على اللقاحات”.

ويأمل “بلانكيت” أن يتدخل وزير العدل في بريطانيا فوراً، ويكشف سبب توزيع اللقاحات النادرة أصلاً بهذه الطريقة.لقاح كورونا

يشار إلى أنّ السفاح الذي يدعى “وبيلفيلد” معروف في بريطانيا، وأدين بثلاث جرائم قتل ضد النساء، وكانت إحدى ضحاياه فتاة في الـ13 من عمرها، ويقضي حكماً بالسجن مدى الحياة.

وتعدّ بريطانيا من أكثر الدول الأوروبية تضرراً بالفيروس، حيث إنّها سجلت أكثر 3.6 مليون إصابة، وأكثر من 97 ألف حالة وفاة.

اقرأ: في حالة فريدة.. مصرية تلد طفلة بأسنان

فيما ما تزال “المملكة المتحدة” تعاني من ارتفاع عدد الوفيات اليومية، على الرغم من استخدام حملة تلقيح واسعة النطاق، باعتمادها على لقاح فايزر بيونتك وأكسفورد أسترازينيكا.

لكن وبحسب وسائل إعلام، فإنّ عملية توزيع “اللقاحات” ما تزال تسير ببطء، حتى إنّها لا تغطي كل المسنين والطواقم الطبية، حتى الآن.

اقرأ: تعرّف على سيارة “جو بايدن” الملقّبة بالوحش

وبخصوص الحظر المفروض على “بريطانيا”، قال وزير الصحة البريطاني، “مات هانكوك”: “إنّ أمر رفع الإغلاق العام في بريطانيا ما يزال بعيداً”، مشيراً إلى أنّ المعطيات الأولية تظهر أنّ القيود قللت قليلاً من إصابات السلالة الجديدة، لكن أكد أنّ المستشفيات في البلاد تعاني من ضغط “هائل”، وذلك بحسب قناة “سكاي نيوز”

ليفانت – سكاي نيوز