دير الزور ..دورية أمريكية تتفقّد المعابر النهرية برفقة قسد

قامت قوات سوريا الديمقراطية يوم أمس، بمداهمة المعابر النهرية على نهر الفرات في بلدة الشحيل بريف دير الزور.

وفي إطار حملتها الأمنية في المنطقة، تمكّنت قسد من مصادرة شاحنتين محملتين بالخردة، كانتا مجهّزة لنقلها إلى مناطق سيطرة قوات النظام السوري، على الضفة المقابلة من النهر.

اقرأ المزيد: دير الزور.. قتلى وجرحى في اشتباكات عشائرية وقسد تفصل بين طرفي النزاع

في سياق متصل، أفرجت قوات سوريا الديمقراطية عن عدد من المهربين والعاملين في المعابر النهرية، بعد اعتقالهم خلال العمليات الأمنية لمنع التهريب في المنطقة.

وكانت قوة تابعة لقوات سورية الديمقراطية، قد قامت أول أمس بمداهمة حي اللطوة ببلدة ذيبان، ومن ثم داهمت المعابر النهرية التي تستخدم للتهريب مع مناطق النظام السوري على الضفة الأخرى من نهر الفرات.

دورية أمريكية

حيث جرى تبادل لإطلاق النار بين عناصر قوات سوريا الديمقراطية وبعض المهرّبين قرب المعابر، دون وقوع إصابات.

في سياق متصل، أجرت دورية أمريكية مؤلفة من مدرعات، إضافة إلى 4 سيارات لقوات سوريا الديمقراطية، جولةً ليلية في بلدة الشحيل بريف ديرالزورالشرقي، قبل يومين، كما قامت بتفقّد نهر الفرات.

جرى ذلك بالتزامن مع وقوع اشتباك مسلح، بين عشيرة “البوعمير” من جهة، وعشيرة “الكسار” من جهة أُخرى في بلدة الصور بريف دير الزور الشمالي.

اقرأ المزيد: تدهور الأوضاع المعيشية يدفع شبان”دير الزور”إلى مصيدة “حزب الله”

يشار إلى أنّ عدد القتلى جرّاء الاشتباكات العشائرية في بلدة الصور بريف دير الزور الشمالي، ارتفع إلى مدني واحد و3 عناصر ينتمون إلى قوات سوريا الديمقراطية من أبناء العشائر، كما أصيب إثر تلك الاشتباكات نحو 17 شخصًاً بجروح متفاوتة الخطورة.
وشارك عناصر من قوات سوريا الديمقراطية من أفراد العشيرتين في الاقتتال الحاصل، وسط معلومات عن وقوع عدد كبير من الإصابات، قبل أن تتدخل قوات سوريا الديمقراطية وتنتشر كـ “قوات فصل” بين الطرفين.

ليفانت- متابعات