دون المستوى المأمول.. أكاديمي إسرائيلي ينتقد لقاح فايزر

لقاح كورونا

قال كبير أطباء الأوبئة المعدية الإسرائيليين أن الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد، الذي أنتجته شركة “فايزر”، لا تتعدى فعاليتها نصف ما أُعلن عنه سابقا، وفقا لما نقلت قناة “i24” الإسرائيلية.

حيث تعتبر إسرائيل من أكثر الدول سرعة في منح اللقاح لسكانها، ويتوقع أن يتلقى جميع سكانها اللقاح في وقت قياسي.

وكان الطبيب العامل في الخطوط الأمامية لمواجهة فيروس كورونا في إسرائيل، نحمان آش، قد قال إن الجرعة الأولى من اللقاح لم تخفض معدلات الإصابة بالقدر الذي كان مأمولاً.

اقرأ المزيد: الاتحاد الأوروبي يعقد اتفاقاً لشراء نصف إنتاج لقاح فايزر

كما أفادت تقارير بتسجيل إصابة واحدة على الأقل في الولايات المتحدة، لمواطن بعد تلقيه الجرعة الأولى من لقاح فايزر، وهناك توقعات بأن يتكرر الأمر بشكل منتظم.

لقاح فايزر

إلى ذلك، وبعد تلقي اللقاح، تبدأ المناعة بالارتفاع بعد فترة تتراوح ما بين 12 و14 يوما، ويتم تلقي الجرعة الثانية بعد 21 يوما من الأولى، لتصل الفعالية إلى 95 بالمئة.

فيما تسبب الضغط الهائل من قبل الكثير من الدول على طلبات اللقاح في تأخر تسليم الشحنات، ما قد يتسبب بتأخير تلقي الكثيرين للجرعة الثانية.

وكشفت السلطات الصحية في ولاية فلوريدا الأميركية وحدها، أن أكثر من 45 ألف شخص ممن تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح تأخروا عن تلقي الجرعة الثانية.

اقرأ المزيد: اجتماع لإجازة لقاح “موديرنا “المضاد لفيروس كورونا

يشار إلى أنّ كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، آنتوني فاوتشي، كان قد أصر على عدم تبني بلاده لذات الاستراتيجية التي انتهجتها بريطانيا، وشدد على ضرورة تلقي الجرعتين في الموعد المحدد.

ليفانت- الحرّة