حماة.. مقتل عائلة سورية بـ”نيران صديقة”

قصف

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، يوم الجمعة، عن مقتل أربعة مدنيين، قضوا جرّاء سقوط بقايا صاروخ أطلقه النظام في محيط مدينة حماة. حماة

وأوضح المرصد ان بقايا الصواريخ التي أطلقتها كتائب الدفاع الجوي التابعة للنظام تسببت بمقتل عائلة مكونة من”امرأة وزوجها وطفلين”، بالإضافة إلى إصابة أربعة وهم،رجل مسن بجراح خطيرة وطفلين وامرأة، وذلك بعد سقوط بقايا إحداها على حي كازو الواقع في القسم الشمالي الغربي لمدينة حماة.

فيما قالت وكالة أنباء النظام السوري، سانا، في وقت سابق أن عائلة مؤلفة من أم وأب وطفلين قد قضوا جرّاء ما قالت أنه “غارات إسرائيلية”.

وأشار المرصد إلى أن القصف استهدف 5 مواقع على الأقل يتواجد بها عناصر من الميليشيات الموالية لإيران و”حزب الله” اللبناني، ضمن ثكنات ومعسكرات قوات النظام بمحيط مدينة حماة وقربها في المنطقة الوسطى من سورية،مما أدى إلى تدميرها بشكل كامل.

قصف

وكان ناشطون قد أفادوا يوم الجمعة الماضي، بمقتل رئيس فرع الأمن العسكري التابع للنظام في ديرالزور، عقب إصابته قبل أيام خلال القصف الإسرائيلي على مركز الفرع.

حيث استهدف القصف الإسرائيلي السابق، مستودعات ومراكز عسكرية في مدينة دير الزور وأطرافها، ومواقع ومستودعات أسلحة في بادية البوكمال، بجانب أخرى في بادية الميادين، تابعة لكل من قوات النظام وحزب الله اللبناني والقوات الإيرانية والمليشيات الموالية لها.

المزيد  سوريا.. إسرائيل تقصف مواقع للمليشيات الإيرانية في حماه

وأفادت صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية، حينها بأنّ “الضربات الجوية الأخيرة مختلفة عن سابقاتها، ودمرت مستودعات ومقرات عسكرية ومواقع أخرى”، مبينةً أن تلك المناطق كانت تحت حراسة كتائب حزب الله في الماضي، وعام 2018 دمرت غارة جوية مكانا كانت تديره هذه المجموعة الموالية لإيران والمتخصصة بالتهريب. حماة

ليفانت – وكالات