جاويش أغلو: مستقبلنا في أوروبا ونرغب في بناء المستقبل معاً

تشاوش أوغلو

خفف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من نبرته، وعبّر عن الرغبة في تحسين العلاقات مع الاتحاد الأوروبي، وقال مكتبه، إنه أبلغ رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين، خلال لقائها عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، بأنه يريد أن “يفتح صفحة جديدة” في علاقات تركيا مع الكتلة التي تضم 27 دولة.

كما شدد الرئيس التركي على أن من أولويات بلاده الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي. وأعرب عن رغبته في فتح صفحة جديدة في علاقة أنقرة بأوروبا مع بداية العام الجديد.

حيث تواصل تركيا مغازلتها الاتحاد الأوروبي منذ أسابيع. فقد كرر وزير الخارجية التركي، مولود تشاوش أوغلو، اليوم الثلاثاء، تصريحات أردوغان السابقة تجاه أوروبا ومستقبل بلاده، قائلاً: “نرى مستقبلنا في أوروبا ونرغب في بناء هذا المستقبل معاً”.

كما أضاف “عازمون على إجراء الإصلاحات وعلى الاتحاد الأوروبي دعمنا”.

وتأتي تلك التصريحات فيما يلتقي الوزير التركي سفراء الاتحاد الأوروبي في أنقرة اليوم، كما من المتوقع أن يزور بروكسل في 21 يناير.

وكانت العلاقات بين الاتحاد وأنقرة شهدت توترا في العديد من الملفات، سواء في ما يتعلق بعمليات التنقيب في شرق المتوسط أو الملف الليبي، أو المهاجرين.

وقد أدت تلك الخلافات لاسيما فيما يتعلق بملف التنقيب عن الغاز في البحر إلى فرض عقوبات أوروبية عدة على تركيا، خلال الأشهر الماضية.

المزيد  مؤشر حرية الصحافة: تركيا في المركز الـ154 ضمن 180 دولة في عام 2020

ويشار إلى ان التوتر تفاقم في الأشهر الماضية بسبب خلافات حول تقاسم حقول الغاز الضخمة في شرق المتوسط حيث تتهم اليونان تركيا بالاستكشاف في مياهها الاقليمية. وكثفت سفن الاستكشاف التركية نشاطاتها في الأشهر الماضية متحدية تحذيرات الاتحاد الأوروبي الذي يتهم أنقرة بالقيام بأنشطة غير مشروعة.

ليفانت – وكالات