توقعات حول من يكون بطل الدوري الإنكليزي الممتاز

مانشستر يونايتد

من أجل توقع الفريق البطل لموسم 2020-2021، في الدوري الإنكليزي لممتاز لكرة القدم، لجأ الخبراء في موقع “بيتينغ إكسبيرت”، إلى تلقيم الكمبيوتر العملاق ببيانات فرق البريميرليغ ونتائجها، وجاءت توقعات الكمبيوتر مخيبة لآمال “الريدز” و”الشياطين الحمر” و”البلوز”. 

حيث جرت العادة على اللجوء إلى كمبيوتر عملاق أو عدة كمبيوترات عملاقة من أجل التوصل إلى توقعات حول الفريق الذي سيحسم اللقب، وذلك بناء على نتائج الفرق خلال مسيرتها في البطولة.

فمع انتهاء 19 مرحلة من موسم البريميرليغ، منتصف الموسم بالضبط، تتابع على صدارة الدوري 9 فرق، لكن من يتصدر حالياً هو فريق مانشستر يونايتد، فيما تراجع ليفربول، المدافع عن اللقب، إلى المركز الرابع.

بعد وصول بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم إلى مرحلة منتصف الموسم، أخذت ملامح البطولة تتبلور إلى حد ما بعد بداية شهدت تغير أسماء الفرق التي تصدرت سلم الدوري.

ليفربول

وبحسب موقع “بتينغ إكسبيرت”، فإن فريق المدرب الإسباني بيب غوارديولا، الذي يتأخر بفارق نقطتين عن الشياطين الحمر مع وجود مباراة مؤجلة، سيتمكن من إضافة لقب آخر، رغم إصابة النجم كيفين دي بروين، التي ستغيبه حوالي 9 مباريات عن البطولة.

ورغم أن مانشستر يونايتد يتصدر البطولة حاليا بفارق نقطتين عن منافسه في المدينة نفسه، مانشستر سيتي، و6 نقاط عن حامل اللقب غريمه اللدود على مدى عقود من المنافسة، ليفربول، فإنه بناء على التوقعات، لن يتمكن فريق الشياطين الحمر من استعادة اللقب الذي يغيب عنه منذ موسم 2012-2013.

وبالتالي، فإن مشجعي “أولد ترافورد” لن يتذوقوا قريبا طعم المجد في الدوري، وهو الأمر الغائب منذ الموسم الأخير للسير أليكس فيرغسون مع النادي.

المزيد  لقاء حاسم بين ليفربول ومان يونايتد.. وعين ليستر على الصدارة

ومع ذلك، من المقرر أن يتفوق عليهم في النصف الثاني من الموسم المنافس المحلي مانشستر سيتي، وفقا لعدد من أجهزة الكمبيوتر العملاقة.

وبالتأكيد، فإن توقعات الكمبيوترات العملاقة لبطل البريميرليغ تشكل أخبارا سيئة لفريق ليفربول، الذي يعاني أزمة من جراء الإصابات القوية في الفريق.

وبحسب النتائج الأخيرة للريدز، فإنه لم يفز بآخر 5 مباريات، وذلك منذ فوزه على كريستال بالاس 7-0 في 19 ديسمبر، إذ حقق 3 تعادلات وخسر مرتين، آخرها على أرضه أمام بيرنلي، وهي أول خسارة للريدز على ملعب أنفيلد، بعد 68 مباراة دون هزيمة.

ليفانت – وكالات

من أجل توقع الفريق البطل لموسم 2020-2021، في الدوري الإنكليزي لممتاز لكرة القدم، لجأ الخبراء في موقع “بيتينغ إكسبيرت”، إلى تلقيم الكمبيوتر العملاق ببيانات فرق البريميرليغ ونتائجها، وجاءت توقعات الكمبيوتر مخيبة لآمال “الريدز” و”الشياطين الحمر” و”البلوز”. 

حيث جرت العادة على اللجوء إلى كمبيوتر عملاق أو عدة كمبيوترات عملاقة من أجل التوصل إلى توقعات حول الفريق الذي سيحسم اللقب، وذلك بناء على نتائج الفرق خلال مسيرتها في البطولة.

فمع انتهاء 19 مرحلة من موسم البريميرليغ، منتصف الموسم بالضبط، تتابع على صدارة الدوري 9 فرق، لكن من يتصدر حالياً هو فريق مانشستر يونايتد، فيما تراجع ليفربول، المدافع عن اللقب، إلى المركز الرابع.

بعد وصول بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم إلى مرحلة منتصف الموسم، أخذت ملامح البطولة تتبلور إلى حد ما بعد بداية شهدت تغير أسماء الفرق التي تصدرت سلم الدوري.

ليفربول

وبحسب موقع “بتينغ إكسبيرت”، فإن فريق المدرب الإسباني بيب غوارديولا، الذي يتأخر بفارق نقطتين عن الشياطين الحمر مع وجود مباراة مؤجلة، سيتمكن من إضافة لقب آخر، رغم إصابة النجم كيفين دي بروين، التي ستغيبه حوالي 9 مباريات عن البطولة.

ورغم أن مانشستر يونايتد يتصدر البطولة حاليا بفارق نقطتين عن منافسه في المدينة نفسه، مانشستر سيتي، و6 نقاط عن حامل اللقب غريمه اللدود على مدى عقود من المنافسة، ليفربول، فإنه بناء على التوقعات، لن يتمكن فريق الشياطين الحمر من استعادة اللقب الذي يغيب عنه منذ موسم 2012-2013.

وبالتالي، فإن مشجعي “أولد ترافورد” لن يتذوقوا قريبا طعم المجد في الدوري، وهو الأمر الغائب منذ الموسم الأخير للسير أليكس فيرغسون مع النادي.

المزيد  لقاء حاسم بين ليفربول ومان يونايتد.. وعين ليستر على الصدارة

ومع ذلك، من المقرر أن يتفوق عليهم في النصف الثاني من الموسم المنافس المحلي مانشستر سيتي، وفقا لعدد من أجهزة الكمبيوتر العملاقة.

وبالتأكيد، فإن توقعات الكمبيوترات العملاقة لبطل البريميرليغ تشكل أخبارا سيئة لفريق ليفربول، الذي يعاني أزمة من جراء الإصابات القوية في الفريق.

وبحسب النتائج الأخيرة للريدز، فإنه لم يفز بآخر 5 مباريات، وذلك منذ فوزه على كريستال بالاس 7-0 في 19 ديسمبر، إذ حقق 3 تعادلات وخسر مرتين، آخرها على أرضه أمام بيرنلي، وهي أول خسارة للريدز على ملعب أنفيلد، بعد 68 مباراة دون هزيمة.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit