بعد غياب أربعة أعوام.. الحيوانات الأليفة تعود إلى البيت الأبيض

بعد غياب أربعة أعوام الحيوانات الأليفة تعود إلى البيت الأبيض

عادت الحيوانات الأليفة في عهد الرئيس الأمريكي الجديد المنتخب “جو بايدن” إلى البيت الأبيض، بعد غياب دام لأربعة أعوام. الحيوانات الأليفة

وصل كلبا الرئيس الأميركي “جو بايدن” وعقيلته “جيل” إلى مقر إقامتهما في البيت الأبيض، وفقاً لما أعلنت عنه وسائل إعلام أمريكية.

والكلبان (تشامب وميجور) هما من فصيلة الراعي الألماني أو “جيرمان شيبارد”، لتعود الحيوانات الأليفة إلى “البيت الأبيض”، التي لم تنقطع إلا في عهد الرئيس السابق “دونالد ترامب”.

وأظهرت الصور الكلبان وهما يهرولان في حدائق البيت الأبيض أو يستريحان، فيما تظهر مسلّة نصب واشنطن في الخلفية، بحسب ما ذكرت فرانس برس.

وانضم الكلب “تشامب” إلى عائلة بايدن في العام 2008، عندما كان بايدن نائباً للرئيس الأميركي باراك أوباما، ولحق به “ميجور” بعد 10 أعوام، وتحديداً في العام 2018،

فيما يعد “ميجور” أول كلب يتم تبنيه من مأوى للحيوانات.

كلاب.. ورؤساء

وتربط الأمريكييين علاقة مميزة مع “الكلاب”، باعتبار أنّ هذه الحيوانات تربطهم صلة مميزة بالصدق والوفاء للإنسان، وهو أمر استغلّه “بايدن” خلال حملته الانتخابية.

اقرأ: حريق يلتهم مصنعاً للنسيج في المغرب ويخلّف خسائر فادحة

وخلال حملة “بايدن” الانتخابية، نشر صورة على صفحته الشخصية في منصة “إنستغرام”، صور كلاب ترتدي ألوان حملته وكتب في تعليق “قد أكون منحازاً بعض الشيء، لكني أرى أن (تشامب وميجور) سيكونان كلبين أوليين رائعين”، وفقاً لفرانس برس.

اقرأ: مصر تمنح “المرأة” إجازة أمومة لمدة سنتين بدون أجر

وتعتبر الكلاب في البيت الأبيض تقليداً قديماً، حيث كان ترامب أول رئيس منذ أندرو جونسون، في ستينيات القرن التاسع عشر، لا يجلب معه حيواناً أليفاً إلى مبنى الكابيتول، الذي تبلغ مساحته 18 فداناً. الحيوانات الأليفة

ليفانت – سكاي نيوز

عادت الحيوانات الأليفة في عهد الرئيس الأمريكي الجديد المنتخب “جو بايدن” إلى البيت الأبيض، بعد غياب دام لأربعة أعوام. الحيوانات الأليفة

وصل كلبا الرئيس الأميركي “جو بايدن” وعقيلته “جيل” إلى مقر إقامتهما في البيت الأبيض، وفقاً لما أعلنت عنه وسائل إعلام أمريكية.

والكلبان (تشامب وميجور) هما من فصيلة الراعي الألماني أو “جيرمان شيبارد”، لتعود الحيوانات الأليفة إلى “البيت الأبيض”، التي لم تنقطع إلا في عهد الرئيس السابق “دونالد ترامب”.

وأظهرت الصور الكلبان وهما يهرولان في حدائق البيت الأبيض أو يستريحان، فيما تظهر مسلّة نصب واشنطن في الخلفية، بحسب ما ذكرت فرانس برس.

وانضم الكلب “تشامب” إلى عائلة بايدن في العام 2008، عندما كان بايدن نائباً للرئيس الأميركي باراك أوباما، ولحق به “ميجور” بعد 10 أعوام، وتحديداً في العام 2018،

فيما يعد “ميجور” أول كلب يتم تبنيه من مأوى للحيوانات.

كلاب.. ورؤساء

وتربط الأمريكييين علاقة مميزة مع “الكلاب”، باعتبار أنّ هذه الحيوانات تربطهم صلة مميزة بالصدق والوفاء للإنسان، وهو أمر استغلّه “بايدن” خلال حملته الانتخابية.

اقرأ: حريق يلتهم مصنعاً للنسيج في المغرب ويخلّف خسائر فادحة

وخلال حملة “بايدن” الانتخابية، نشر صورة على صفحته الشخصية في منصة “إنستغرام”، صور كلاب ترتدي ألوان حملته وكتب في تعليق “قد أكون منحازاً بعض الشيء، لكني أرى أن (تشامب وميجور) سيكونان كلبين أوليين رائعين”، وفقاً لفرانس برس.

اقرأ: مصر تمنح “المرأة” إجازة أمومة لمدة سنتين بدون أجر

وتعتبر الكلاب في البيت الأبيض تقليداً قديماً، حيث كان ترامب أول رئيس منذ أندرو جونسون، في ستينيات القرن التاسع عشر، لا يجلب معه حيواناً أليفاً إلى مبنى الكابيتول، الذي تبلغ مساحته 18 فداناً. الحيوانات الأليفة

ليفانت – سكاي نيوز

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit