بريطانيا تدقّ ناقوس الخطر مع تجاوز وفيات كورونا الـ100 ألف

بريطانيا
SHUTTERSTOCK

أضحت بريطانيا، يوم أمس، أول بلد أوروبي تتجاوز فيه أعداد الوفيات عتبة المئة ألف وفاة بفيروس كورونا المستجد، ما يشير إلى خطورة الوضع في هذا البلد الذي يعلّق الآمال بشكل كبير على حملات التلقيح، في حين أكد رئيس الحكومة بأنّه يتحمل ”المسؤولية كاملة”. ناقوس الخطر 

وسجّلت الحصيلة اليومية لوزارة الصحة حوالي 1631 وفاة إضافية، مما يرفع الحصيلة الإجمالية للوباء في بريطانيا إلى مئة ألف و162 وفاة.

من جهة أخرى، أعلن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، الثلاثاء، أنّه يتحمّل ”المسؤولية كاملة“، وقال في مؤتمر صحافي: ”إنّني آسف بشدة لكل روح تزهق، وبالتأكيد.. بصفتي رئيساً للوزراء، أتحمل المسؤولية كاملة عن كل ما قامت به الحكومة“.

الإمارات الأولى عالمياً في توزيع جرعات لقاح كورونا

وأردف: “فعلنا حقّاً كل ما في وسعنا، وسنستمر في بذل كل ما في وسعنا، لتقليل الخسائر في الأرواح، وتقليل المعاناة إلى أدنى حد”.

اقرأ: سباق اللقاحات بين أمريكا والصين

ووصف وزير الصحة، مات هانكوك، الوصول إلى هذه الحصيلة بأنّه “أمر مفجع”، وحذّر من أنّه “ما تزال هناك فترة صعبة قادمة”.

اقرأ: دواء للسرطان قد يسهم في علاج كورونا

يأتي ذلك، تزامناً مع الوقت الذي تتخذ فيه مختلف الدول، العديد من القيود وتدابير الإغلاق التي تهدف إلى وقف انتشار الوباء في أنحاء متفرقة من العالم، حيث بات حوالي 1.3% من سكان العالم مصابين حالياً بالفيروس، وتوفي أكثر من 2.1 مليون شخص. ناقوس الخطر 

ليفانت – وكالات 

أضحت بريطانيا، يوم أمس، أول بلد أوروبي تتجاوز فيه أعداد الوفيات عتبة المئة ألف وفاة بفيروس كورونا المستجد، ما يشير إلى خطورة الوضع في هذا البلد الذي يعلّق الآمال بشكل كبير على حملات التلقيح، في حين أكد رئيس الحكومة بأنّه يتحمل ”المسؤولية كاملة”. ناقوس الخطر 

وسجّلت الحصيلة اليومية لوزارة الصحة حوالي 1631 وفاة إضافية، مما يرفع الحصيلة الإجمالية للوباء في بريطانيا إلى مئة ألف و162 وفاة.

من جهة أخرى، أعلن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، الثلاثاء، أنّه يتحمّل ”المسؤولية كاملة“، وقال في مؤتمر صحافي: ”إنّني آسف بشدة لكل روح تزهق، وبالتأكيد.. بصفتي رئيساً للوزراء، أتحمل المسؤولية كاملة عن كل ما قامت به الحكومة“.

الإمارات الأولى عالمياً في توزيع جرعات لقاح كورونا

وأردف: “فعلنا حقّاً كل ما في وسعنا، وسنستمر في بذل كل ما في وسعنا، لتقليل الخسائر في الأرواح، وتقليل المعاناة إلى أدنى حد”.

اقرأ: سباق اللقاحات بين أمريكا والصين

ووصف وزير الصحة، مات هانكوك، الوصول إلى هذه الحصيلة بأنّه “أمر مفجع”، وحذّر من أنّه “ما تزال هناك فترة صعبة قادمة”.

اقرأ: دواء للسرطان قد يسهم في علاج كورونا

يأتي ذلك، تزامناً مع الوقت الذي تتخذ فيه مختلف الدول، العديد من القيود وتدابير الإغلاق التي تهدف إلى وقف انتشار الوباء في أنحاء متفرقة من العالم، حيث بات حوالي 1.3% من سكان العالم مصابين حالياً بالفيروس، وتوفي أكثر من 2.1 مليون شخص. ناقوس الخطر 

ليفانت – وكالات 

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit