اليونان تستقبل رسائل التراجع من أنقرة بإيجابيّة

اليونان يُبطل بياناُ لحلف الناتو كان سيدعم تركيا
اليونان يُبطل بياناُ لحلف الناتو كان سيدعم تركيا

ذكر رئيس الوزراء اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس، أنّ بلاده تهدف لإقامة علاقات مثمرة مع أنقرة، وستحضر المحادثات الاستكشافية بخصوص قضية المناطق البحرية المتنازع عليها عند تحديد موعدها.

وأشار ميتسوتاكيس، أثناء مؤتمر صحفي مع نظيره البرتغالي، أنطونيو كوستا، في لشبونة، أنّ اليونان “تسعى لعلاقة مثمرة وبناءة مع تركيا”، معدّاً أنّ “استئناف المحادثات التي توقفت عام 2016 سيكون خطوة إيجابية”.

اقرأ أيضاً: اليونان تجهد لضم السعودية إلى حلفها.. بمواجهة تركيا

ويأتي ذلك عقب أن دعا وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، اليونان إلى استئناف المحادثات الاستكشافية، حيال مطالباتهما البحرية المتعارضة في البحر المتوسط وقضايا أخرى، هذا الشهر.

وتتعارض تركيا واليونان، وهما عضوان في حلف شمال الأطلسي، حول امتداد الجرف القاري لكل منهما في البحر المتوسط ومسائل بحرية أخرى، وقد عقدت الدولتان 60 جولة محادثات بين 2002 و2016، لكن رغم ذلك اشتعلت التوترات في العام الماضي، عندما بعثت أنقرة سفينة تنقيب إلى مياه تطالب بها اليونان كذلك، لكن السفينة عادت فيما بعد إلى السواحل التركية، تحت ضغط العقوبات الأوروبية.

اليونان تشدد الإجراءات على حدودها لوقف تدفق المهاجرين

وكان قد قال أوغلو، في مؤتمر صحفي، أمس الاثنين: “ندعو اليونان لبدء المحادثات الاستكشافية، في شهر يناير الجاري، ونحن مستعدّون لاستئنافها”، مضيفاً: “لذلك ليس لدى اليونان أي عذر في الوقت الحالي” زاعماً أنّ المحادثات ستغطي جميع القضايا بين الجارتين، بالقول: “نريد أن نوجّه دعوة رسمية، اعتباراً من اليوم نحثّ اليونان على بدء محادثات استكشافية على أن يعقد الاجتماع الأول خلال شهر يناير”، وفق “رويترز”.

ليفانت-وكالات

مؤسسة إعلامية مستقلة تُبث أخبار يومية على شبكة الانترنت، وصحيفة مطبوعة تصدر من لندن وتوزع في العواصم الأوربية باللغتين العربية والإنكليزية.

THE LEVANT NEWS MEDIA INTERNATIONAL LTD © 2020-20212021