الصين تبتكر طريقة للكشف عن الفيروس عبر “المسحة الشرجية”

الصين تبتكر طريقة للكشف عن الفيروس عبر "المسحة الشرجية"

تداولت العدد من وسائل الإعلام، توجّه “الصين” للعمل على أسلوب جديد لإجراء اختبارات فيروس كورونا، عن طريق أخذ مسحة من “فتحة الشرج”، عوضاً عن المسحة الأنفية التي تؤخذ في العادة للفحص. الصين 

وتداولت بعض الصحف الخبر قائلة: “ظهر الجدل إلى السطح بعد أن تحدثت وسائل إعلام حكومية في الصين عن برتوكول جديد لمكافحة وعلاج فيروس كورونا، يتضمن أخذ مسحة من الشرج”.

فيما أوضحت مجموعة من الأطباء الصينيين، أنّ  المسحة تساعد على إعطاء نتائج أكثر دقة للتأكد من تعافي المرض من فيروس كورونا، وأنّ بعض الاختبارات التي جرت عن طريق مسحة الأنف ظهرت  سلبية، في الوقت الذي أظهرت فيه المسحة من الشرج أنّ المريض ما يزال يحمل الفيروس.

المسحة الأنفية

ومع هذا، أكد الأطباء أنّ  الاختبار الجديد فعال أكثر من مسحة الأنف، إلا أنّهم قالوا لكنها طريقة مزعجة، وبالتالي ينبغي استخدامها بشكل محدود، وموضحين أنّها قد تكون جيدة التطبيق في مراكز العزل الصحي للتأكد من خلو الأشخاص هناك من فيروس كورونا.

اقرأ: ألمانيا تنوي استخدام علاج تناوله ترامب لمواجهة كورونا

وتحاول الصين إعطاء 50 مليون شخص جرعات من اللقاح قبل بدء العطلة، لكن هذا يمثّل أقل من 4 في المائة من سكانها، وهو معدل منخفض جدًا لمنع انتشار العدوى بشكل جماعي.

اقرأ: دواء للسرطان قد يسهم في علاج كورونا

وأما عن كيفية إجراء الاختبار، فقد نشر المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها، تعليمات، في مارس الماضي، أوضح فيها أنّه يجب أخذ عينة من البراز المرضى، وإذا لم يكن ذلك ممكناً، فعندئذ يتم إدخال سلك بلاستيكي مزود بقطنة في فتحة الشرج لمسافة 3 إلى 5 سنتيمترات داخل المستقيم. الصين 

ليفانت – وكالات