الصديق الوفي.. بريطاني يدفع 300 استرليني ليكتشف محبّة كلبه له

مفاجأة اكتشفها رجل بريطاني دفع حوالي 300 جنيه إسترليني (410 دولاراً أميركياً) لعلاج كلبه الأليف، بعد أن بدأ ذلك “الحيوان المسكين” يعرج في مشيته دون سابق إنذار.

فبعد أن أصيب راسل جونز” بكسر في إحدى ساقيه أثناء نزهة له مع كلبه، بدأ يلاحظ أن كلبه أيضا صار يعرج مثله على إثر ذلك الحادث، فظن أنه يعاني من مشكلةٍ ما، ليبدأ رحلة علاج شملت الكثير من الفحوصات والتحاليل والصور الإشعاعية.

اقرأ المزيد: ابنة “ترامب” تعلن خطوبتها على شاب من أصول عربية

إلا أنّه وبعد أن أنفق أكثر من 300 إسترليني، اكتشف جونز أن كلبه لم يُصَب بكسر مثله، وإنما كان يقلده في مشيته على سبيل التعاطف معه.

ونقل موقع “أوديتي سنترال” عن جونز قوله، أنه وبينما كان يتجول في المنزل عقب إصابته بكسر في كاحله، لاحظ أن كلبه ميشيل بدأ يقلده في مشيته.

اقرأ المزيد: هجمات الطيور تعطّل طائرة (يوم القيامة)

غير أنّ ما جعل جونز يتأكد أن كلبه سليم، ولا يعاني أي شيء، هو تأكيد زوجته أن ميشيل يمشي ويركض بطريقة طبيعية عند غيابه، وأنه لا يعرج إلا عندما يكون موجوداً.

وعلى الرغم من تشكيك البعض في أن يكون الكلب ميشيل يقلد صاحبه وأن ثمة خطب حقيقي في أحد أطرافه، غير أن دراسة أجريت في العام 2011، وجدت على أدلة على “التقليد العفوي والتلقائي” للكلاب، مشيرة أن بعضهم يقلد أصحابه من البشر حتى لو كان ذلك سيضرّ بهم.

ليفانت- وكالات