ضربة أمريكية.. طهران تتحضر للأسوأ

إيران

ذكرت صحيفة “القبس” الكويتية نقلاً عن مصادر إيرانية “مطلعة” بأن سلطان طهران “تعزز دفاعاتها الجوية حول منشآتها النووية، كإجراء احترازي تحسباً لأي تطورات عسكرية مفاجئة قد تطرأ في المنطقة”. ضربة أمريكية

وشدد المصادر للصحيفة على أن “دفاعات ورادارات القوة الجوالفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني، تتولى الآن حماية المنشآت النووية الإيرانية من الضربات الصاروخية الأمريكية المحتملة، واستنفرت هذه القوات بشكل واسع جداً جميع قدراتها الجوية لحماية المنشآت النووية الإيرانية من توجيه أي ضربة صاروخية محتملة تهدف إلى تعطيل عمليات تخصيب اليورانيوم”.

اقرأ أيضاً: ترامب يحمل إيران مسؤوليّة هجوم بغداد.. وطهران تخشى الردّ

وأفصحت المصادر عن “نشر الحرس الثوري منظومة (باور 373 الصاروخية)، مع منظومة (سام) الصاروخية الروسية للدفاعات الجوية في محيط منشأة فوردو النووية الإيرانية”.

ونوهت إلى “تعزيز القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني دفاعاتها الجوية في محافظة اصفهان وسط إيران، حيث توجد أبرز منشأة (نطنز) النووية لتخصيب اليورانيوم”، فيما عرضت وكالة “أسوشيتد برس”، يوم الجمعة الماضي، صوراً من الأقمار الصناعية، تبين قيام إيران بتحركات مشبوهة وبناء أجزاء جديدة في منشأة “فوردو” النووية جنوب غربي العاصمة طهران.

ويأتي التحرك الإيراني في أعقاب تصريح وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف، أمس الخميس، عندما إن الولايات المتحدة دمرت منطقتنا سابقاً، بسبب تلفيق كذبة أسلحة الدمار الشامل (في إشارة كما يبدو للعراق)، وزعم أن الرئيس دونالد ترامب سيتحمل المسؤولية الكاملة عن أي مغامرة.

وأردف ظريف أن ترامب يستعمل صورة لا قيمة لها لاتهام إيران، في إشارة إلى صور لصواريخ نشرها الرئيس الأمريكي الخميس، على حسابه في “تويتر”، وقال إنها إيرانية جرى استعمالها في الهجوم على السفارة الأمريكية في بغداد، لكنها لم تنفجر.

وتابع وزير الخارجية الإيراني بإن الولايات المتحدة أهدرت 7 تريليونات دولار، وتسببت في سقوط 58976 ضحية، في إشارة إلى حرب العراق، منبهاً الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من أن “هذه المرة ستكون النتائج أسوأ”. ضربة أمريكية

ليفانت-وكالات

ذكرت صحيفة “القبس” الكويتية نقلاً عن مصادر إيرانية “مطلعة” بأن سلطان طهران “تعزز دفاعاتها الجوية حول منشآتها النووية، كإجراء احترازي تحسباً لأي تطورات عسكرية مفاجئة قد تطرأ في المنطقة”. ضربة أمريكية

وشدد المصادر للصحيفة على أن “دفاعات ورادارات القوة الجوالفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني، تتولى الآن حماية المنشآت النووية الإيرانية من الضربات الصاروخية الأمريكية المحتملة، واستنفرت هذه القوات بشكل واسع جداً جميع قدراتها الجوية لحماية المنشآت النووية الإيرانية من توجيه أي ضربة صاروخية محتملة تهدف إلى تعطيل عمليات تخصيب اليورانيوم”.

اقرأ أيضاً: ترامب يحمل إيران مسؤوليّة هجوم بغداد.. وطهران تخشى الردّ

وأفصحت المصادر عن “نشر الحرس الثوري منظومة (باور 373 الصاروخية)، مع منظومة (سام) الصاروخية الروسية للدفاعات الجوية في محيط منشأة فوردو النووية الإيرانية”.

ونوهت إلى “تعزيز القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني دفاعاتها الجوية في محافظة اصفهان وسط إيران، حيث توجد أبرز منشأة (نطنز) النووية لتخصيب اليورانيوم”، فيما عرضت وكالة “أسوشيتد برس”، يوم الجمعة الماضي، صوراً من الأقمار الصناعية، تبين قيام إيران بتحركات مشبوهة وبناء أجزاء جديدة في منشأة “فوردو” النووية جنوب غربي العاصمة طهران.

ويأتي التحرك الإيراني في أعقاب تصريح وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف، أمس الخميس، عندما إن الولايات المتحدة دمرت منطقتنا سابقاً، بسبب تلفيق كذبة أسلحة الدمار الشامل (في إشارة كما يبدو للعراق)، وزعم أن الرئيس دونالد ترامب سيتحمل المسؤولية الكاملة عن أي مغامرة.

وأردف ظريف أن ترامب يستعمل صورة لا قيمة لها لاتهام إيران، في إشارة إلى صور لصواريخ نشرها الرئيس الأمريكي الخميس، على حسابه في “تويتر”، وقال إنها إيرانية جرى استعمالها في الهجوم على السفارة الأمريكية في بغداد، لكنها لم تنفجر.

وتابع وزير الخارجية الإيراني بإن الولايات المتحدة أهدرت 7 تريليونات دولار، وتسببت في سقوط 58976 ضحية، في إشارة إلى حرب العراق، منبهاً الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من أن “هذه المرة ستكون النتائج أسوأ”. ضربة أمريكية

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit