الوضع المظلم
الأحد ٢٣ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

بنك الاستثمار: أسواق النفط تنتظر سياسة بايدن تجاه إيران

بنك الاستثمار: أسواق النفط تنتظر سياسة بايدن تجاه إيران
أسعار النفط


قال بنك الاستثمار العالمي Citi في مذكرة له، إن الأسواق ينصب تركيزها في الوقت الحالي على سياسة الرئيس الأميركي المنتخب، جو بايدن، المنتظرة تجاه إيران، والتي قد تتسبب في عودة النفط الإيراني إلى الأسواق إذا ما عادت الولايات المتحدة للاتفاق النووي ما من شأنه أن يضيف المزيد من المعروض إلى سوق متخمة بالأساس.


وتشير المذكرة البحثية إلى أن حجم صادرات النفط الإيراني في الوقت الحالي تبلغ أكثر من مليون برميل يومياً، وهو الرقم الذي يتخطى توقعات الأسواق حول مستويات 450 ألف برميل.


بيد أن بنك الاستثمار العالمي Citi يرى أن الرئيس الأميركي المنتخب قد يمثل نبأً ساراً لأسواق النفط العالمية مع توقعات بأن ترتفع أسعار الخامات إبان فترة حكمه لأكبر اقتصاد في العالمي والتي ينتظر أن تبدأ في يناير المقبل إذا ما سارت الأمور على نحو طبيعي، بحسب ما ذكره موقع “ماركت ووتش”.


المزيد  رغم اتفاع الأسعار.. أسواق النفط مازالت تعاني من تداعيات كورونا


وأضافت المذكرة “السوق لن تتعامل على نحو مفاجئ مع إمدادات إيرانية متوقعة ما بين 2-2.5 مليون برميل يومياً”.


فيما يشكك المحللون لدى Citi من أن اتفاق جديد محتمل مع إيران من شأنه أن يضيف المزيد من النفط إلى الأسواق على وجه السرعة، مع توقعات بعدم ارتفاع صادرات النفط الإيراني حال التوصل إلى اتفاق قبل أقل من عام.




 



ويرى بنك الاستثمار الأميركي أن التوصل إلى اتفاق مع إيران لن يكون بالسهولة المرجوة مع تغير جذري في طبيعة علاقات طهران الولايات المتحدة والدول الأخرى منذ العام 2016.


وقالت المذكرة “المفاوضات ينبغي أن تكون بين طرفين لديهما الرغبة في التفاوض… الانتخابات الرئاسية الإيرانية في 2021 من بين عدد كبير من العوائق للعودة سريعا إلى طاولة المفاوضات”.


المزيد  أسواق السلع والأسهم تستعيد نشاطها بعد الإعلان عن لقاح كورونا


وتابعت “نتيجة لذلك فإننا نعتقد أن إنتاج النفط الإيراني من غير المحتمل أن يرتفع بأكثر من 500 ألف برميل يوميا خلال فترة السنة الأولى في فترة جو بايدن”.


ليفانت – وكالات 








 




facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!