إيران.. إصابة الحقوقية (نسرين ستوده) بكورونا عندما كانت بالسجن | The Levant

إيران.. إصابة الحقوقية (نسرين ستوده) بكورونا عندما كانت بالسجن

إيران.. إصابة الحقوقية (نسرين ستوده) بكورونا عندما كانت بالسجن
إيران.. إصابة الحقوقية (نسرين ستوده) بكورونا عندما كانت بالسجن

في تصريحاته لمجلة “التايم” الأميركية، قال “رضا خندان” زوج المحامية والناشطة الحقوقية “نسرين ستوده”، إنهم أدركوا أن زوجته انتقل إليها الفيروس من داخل سجن قرشك الذي نقلت إليه الشهر الماضي.

وأشار خندان إلى أن التركيز الآن يكمن في شفاء زوجته، مضيفاُ: “إنها بحاجة إلى بعض الوقت لاستعادة قوتها والتفكير في المستقبل. الأولوية حالياُ لصحتها فقط”.

ورداً على سؤال عما إذا كانت ستوده ستستأنف إضرابها عن الطعام إذا أعادتها السلطات إلى السجن، قال خندان إن هذا السؤال لا يمكن إلا لزوجته الإجابة عليه.

المزيد  إيران تفرج عن نسرين ستودة بشكل مؤقت بسبب مرضها

وكانت قد أفرجت السلطات الإيرانية في 7 نوفمبر الحالي، بصفة مؤقتة عن نسرين ستوده، لكن الفرحة بإطلاق سراحها المؤقت لم يتحقق بعد أن أثبتت الفحوصات إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

حيث ناضلت ستوده حتى من داخل سجنها بعد إضرابها عن الطعام مرتين، وذلك للمطالبة بالإفراج عن سجناء الراي من السجون الإيرانية على خلفية تفشي فيروس كورونا في البلاد التي تعاني أيضا من أزمات سياسية واقتصادية مختلفة.

 

ستوده البالغة من العمر 57 عاما، والمسجونة منذ يونيو 2018، دخلت المستشفى بعد إضرابها الثاني عن الطعام خلال أغسطس الماضي بعد أن وصلت لحالة صحية مزرية.

وتعتبر السجون الإيرانية بيئة مثالية لتفشي الفيروس التاجي، نظراُ للعدد الهائل من النزلاء الموجودين في هذه السجون التي تعتبر غير صحية، كما تعد إيران بؤرة الفيروس التاجي في الشرق الأوسط من خلال نقلها للفيروس لأكثر من دولة في فبراير الماضي، فيما لا تزال طهران تسجل أرقاماُ قياسية بالفيروس كأكثر دولة متضررة من الوباء في المنطقة.

المزيد  بعد تدهور حالتها الصحية.. نقل ناشطة إيرانية لسجن آخر بدل المستشفى

كانت هيئة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة (مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين) وصفت هذه العقوبة، بـ “انتقام الدولة من ستوده لعملها الدؤوب في الدفاع عن حقوق الإنسان”.

حيث تواجه ستوده أحكاماُ مختلفة بالسجن تصل لأكثر من 30 عاما بتهم فضفاضة مثل التحريض على كراهية النظام، والظهور أمام القضاء بدون حجاب إسلامي، والتشجيع على الفساد والدعارة.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

إيران.. إصابة الحقوقية (نسرين ستوده) بكورونا عندما كانت بالسجن

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب