واشنطن بانتظار قرارات بروكسل قبل معاقبة لوكاشينكو | The Levant

واشنطن بانتظار قرارات بروكسل قبل معاقبة لوكاشينكو

واشنطن بانتظار قرارات بروكسل قبل معاقبة لوكاشينكو
واشنطن بانتظار قرارات بروكسل قبل معاقبة لوكاشينكو

أوردت وكالة “رويترز” عن مصادرها، أنّ واشنطن أجّلت الانضمام لعقوبات بريطانيا وكندا ضد رئيس بيلاروس، ألكسندر لوكاشينكو، والمقربين منه، بانتظار حسم الاتحاد الأوروبي عقوباته ضد بيلاروسيا.

وكانت قد كشفت كندا والمملكة المتحدة، عن جملة عقوبات على رئيس بيلاروس، ألكسندر لوكاشينكو، ونجله فيكتور و9 مسؤولين آخرين، ولفتتا خلال بيان مشترك، إلى أنّ “نظام لوكاشينكو مسؤول عن جملة من انتهاكات حقوق الإنسان في ظلّ الانتخابات المزورة”.

وتبعاً لـ”رويترز”، فإنّ امتناع الولايات المتحدة عن التصويت، أتى لأنّها تظن أنّ “الاتحاد الأوروبي يمكن أن يتوصّل إلى توافق في الآراء بشأن العقوبات في اجتماع هذا الأسبوع”.

ولفت مصدر مطلع، إلى أنّ “حزمة العقوبات الأمريكية، بما في ذلك انتهاكات حقوق الإنسان، باتت جاهزة تقريباً”.

ولم يقبل وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي الاعتراف بنتائج الانتخابات الرئاسية في بيلاروس، مبدين عن نية التكتل في فرض عقوبات على مواطنين من بيلاروسيا، متورطين في تزوير نتائج التصويت والعنف ضد المحتجين.

ولفتوا إلى أنّه “لم يتم بعد تنسيق العقوبات الإضافية البيلاروسية بسبب موقف قبرص، التي تعرقل القرار، وتصر على تطبيق تدابير مماثلة على تركيا”.

اقرأ أيضاً: برلين تتهم لوكاشينكو بالتعنّت.. وبريطانيا وكندا تفرضان عقوبات عليه

هذا وكان قد ذكر المفوض السامي للاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية والأمنية، جوزيب بوريل، في الواحد والعشرين من سبتمبر الماضي، أنّ دول التكتل لم تتمكن من الوصول إلى توافق بخصوص فرض عقوبات على سلطات بيلاروسيا، لكنها دعت لانتخابات جديدة في البلاد.

وصرّح بوريل، خلال مؤتمر صحفي، آنذاك، عقب اجتماع لوزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي، أنّهم لم يستطيعوا إقرار قائمة للمسؤولين البيلاروسيين نتيجة عدم التوصل إلى إجماع حولها، لكنه أكد مع ذلك على أنّ وزراء خارجية دول الاتحاد دعموا الدعوة إلى إجراء انتخابات رئاسية جديدة في بيلاروسيا برعاية منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

وأشار كبير دبلوماسيي الاتحاد الأوروبي، إلى أنّ التكتل لا ينوي التدخل في شؤون بيلاروسيا الداخلية، بيد أنّه يشجع على إقامة حوار وطني في البلاد وإجراء انتخابات نزيهة، لافتاً إلى أنه سيجري تناول مسألة العقوبات، أثناء قمة الاتحاد الأوروبي، لافتاً إلى أنّ المناقشات حول تلك القضية “قد تكون طويلة”.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

واشنطن بانتظار قرارات بروكسل قبل معاقبة لوكاشينكو

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب