مشروع أرشيف أبيدوس.. دراسة لدور السكان الأصليين في علم الآثار | The Levant

مشروع أرشيف أبيدوس.. دراسة لدور السكان الأصليين في علم الآثار

مشروع أرشيف أبيدوس.. دراسة لدور السكان الأصليين في علم الآثار
مشروع أرشيف أبيدوس.. دراسة لدور السكان الأصليين في علم الآثار

لم يكن الحصول على الوثائق التاريخية بالأمر الهيّن، فقد قام فريق عمل المشروع بجهود كبيرة للوصول إليها ومعالجتها وحفظها وتصنيفها. ولقد كان الكثير من هذه الوثائق في حالة مادية يرثى لها، كما كانت موزعة بشكل فوضوي دون دراسة أو عزل أو تنسيق، مما عرض الكثير منها للضياع أو التلف أو الاهتراء، الأمر الذي وضع عبئاً إضافياً على فريق المشروع، الذي حاول أن يتبع منهجية عمل واضحة ومحددة ومعترف بها خلال كافة مراحل العمل ضمن المشروع.

ولا تكتفي هذه الوثائق بتقديم وجهات نظر جديدة لإضافتها إلى المجال المتنامي لعلم المصريات فحسب، بل كانت سبباً باقتراح طرق جديدة لدراسة دور السكان الأصليين في علم الآثار خلال الحقبة الاستعمارية. في الواقع، لقد مضى وقت طويل على قيام الجماعات والأفراد المهمشة بقيادة مشاريع توضح ادوارهم وأدوار آخرين مثلهم في القصص التاريخية.

اقرأ المزيد:  ترميم بيت يكن الأثري في القاهرة..على لائحة مشاريع الشارقة – إيكروم

 

ويعتبر أرشيف أبيدوس هو مشروع طموح تقوده مصر ويشارك فيه عدد من الجهات الحكومية وغير الحكومية بهدف تأمين مصدر مهم للمعلومات التي تتعلق بحقبة محددة في تاريخ مصر الحديث. وهو أحد المشاريع الهامة والواعدة التي تم اختيارها ضمن قائمة المشاريع المرشحة لجائزة إيكروم- الشارقة للممارسات الجيدة في حفظ وحماية التراث الثقافي في المنطقة العربية، في دورتها الحالية لعام 2019-2020، والتي ينظمها كل عامين مكتب إيكروم- الشارقة، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة.

حيث يركز أرشيف أبيدوس على المصادر والوثائق التاريخية المكتشفة مؤخراً والتي تقدم صورة مغايرة عن الفكرة التقليدية للتاريخ المصري الحديث، وتتوعد، كما يقول فريق المشروع، “مواجهة الرواية الاستعمارية السائدة عن علم المصريات والمساهمة في رؤية أكثر شمولية لتاريخه ودوره في التراث العالمي”.

اقرأ المزيد:  ترميم سوق السقطية في حلب.. ضمن المشاريع المرشحة لجائزة إيكروم

ويتكون الأرشيف من آلاف الوثائق والسجلات المكتوبة بواسطة موظفي هيئة الآثار المصرية خلال الفترة من عام 1820 ولغاية 1960، والتي تناقش موضوعات متنوعة تتعلق غالباً بتراث وآثار مصر، وتشمل أنواع مختلفة مثل ”الرسائل الرسمية، الاخطارات، الشكاوى، النشرات، التصاريح، والمذكرات التي كتبها العاملون في مجال التراث المصري، الذين لم يتم الإشارة إليهم حتى الآن أو إلى دورهم الإيجابي في حماية وإدارة تراثهم الثقافي.

ليفانت – جائزة إيكروم الشارقة

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

مشروع أرشيف أبيدوس.. دراسة لدور السكان الأصليين في علم الآثار

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب