مستشار رئيس مجلس النواب الليبي لـ"ليفانت": على الأتراك وقطر الابتعاد عن بلادنا | The Levant

مستشار رئيس مجلس النواب الليبي لـ”ليفانت”: على الأتراك وقطر الابتعاد عن بلادنا

مستشار رئيس مجلس النواب الليبي لـ"ليفانت": على الأتراك وقطر الابتعاد عن بلادنا
مستشار رئيس مجلس النواب الليبي لـ"ليفانت": على الأتراك وقطر الابتعاد عن بلادنا
  • تركيا تستغل حكومة السراج وتأخذ ما تريد مقابل إمدادها بالسلاح والمرتزقة والإرهابيين والذخائر والطيران المسيّر.

  • إذا كانت تركيا تريد الحرب فالجيش الليبي سيقوم بمواجهة قوية وعنيفة وستقوم مصر بالتدخل ودحر العدوان.

  • استقالة السراج كانت متوقعة.. وأفسحت المجال للأطراف الليبية للتفاهم.

  • استئناف العلاقات مع تركيا مرهون بتصحيح أردوغان وحكومته مسارهم الداعم للإرهاب.

  • المرتزقة قنابل موقوتة ستنفجر في وجه الجميع بما في ذلك أوروبا بسبب تركيا وقطر.

  • المجموعات التشادية تنفذ المخططات التركية والقطرية في الجنوب..والجيش يتصدى لها. 

 

 حاورته: هاجر الدسوقي 

 

حذّر فتحي عبدالكريم المريمي، المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح؛ أنقرة من الاستمرار في مسارها الداعم للإرهاب عبر جلب المرتزقة ودعم المليشيات الإرهابية بالسلاح والاعتداء على المنشآت الليبية، مشدداً على أن استئناف بلاده للعلاقات مع تركيا مرهون باعتذار الأخيرة وتراجعها عن دعم الإرهاب. مجلس النواب الليبي 

وفي حوار مطوّل مع “ليفانت“، قال المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب: “عندما يصحح قادة تركيا المسار، سيكون هناك تبادل مصالح وعلاقات جيدة مع الدولة الليبية شريطة ألا يدعموا الإرهاب، وألا يجلبوا المرتزقة إلى ليبيا، وألا يتدخلوا في الشأن الليبي، وألا يقوموا بدعم ومساندة المليشيات الإرهابية ومدها بالأسلحة، وألا يعتدوا على المنشآت الليبية”.

وأضاف “المريمي”: “هذا ما تقوم به تركيا، والمسؤول عن ذلك هو الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وحكومته. إذا غيرّت تركيا سلوكها، واعتذرت، سيكون الموقف مختلف. لكن من أتى غازياً وطامعاً ليست لنا معه علاقات وسنواجهه بعنف حتى يتم طرده”.

وخلال الحوار، كشف المسؤول الليبي، عن أن أهم شروط الحوار بين الليبيين هو إبعاد التدخل التركي عن المفاوضات، واصفاً الأمر بـ”المسألة المنتهية”.

واعتبر المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب الليبي، استقالة فايز السراج رئيس حكومة الوفاق غير الدستورية “متوقعة”، بسبب الضغط الشعبي الذي أجبره على ذلك، موضحاً، أن الاستقالة أفسحت المجال للأطراف الليبية، في اجتماعات جنيف، للتفاهم حول إعادة هيكلة السلطة التنفيذية.

وأبدى المريمي تفاؤله بالجولة الجديدة من الحوار الليبي-الليبي في جنيف منتصف الشهر المقبل، كاشفاً عن أن مخرجات اجتماعات القاهرة سيكون لها دوراً في الحوار.

 

 

  • بداية ما هو أكبر تحدي يواجه ليبيا حالياً؟

أكبر تحدي يواجهنا هو انتشار السلاح والجماعات الإرهابية، ووجود قادة من الإرهابيين مطلوبين دولياً داخل ليبيا، تركيا قامت بجلب سبعة آلاف مرتزق من سوريا من جبهة النصرة، فضلاً عن جلبها لعناصر أخرى من المرتزقة من دول عدة إلى ليبيا. وهناك تحدي الفوضى المنتشرة والتي لم تنتهي خاصة في المناطق التي ليست تحت سيطرة القوات المسلحة الليبية ومجلس النواب الليبي، لذلك من ضروري دحر الإرهاب وخروج المرتزقة من ليبيا وعلى الأتراك وقطر الابتعاد عن ليبيا.

  • كيف تقرؤون ممارسات أردوغان في ليبيا وأطماعه بليبيا؟

أردوغان استغل حكومة الوفاق غير الشرعية وغير الدستورية، التي تحتاج لحمايته وأملى عليها شروط تعكس أطماعه منها الاتفاقية البحرية التي وقعتها مع حكومة السراج غير الشرعية وغير الدستورية في نوفمبر/تشرين الثاني .
تركيا تأخذ من هذه الحكومة المنتهية الضعيفة التي تتعامل مع الجماعات الإرهابية، ما تريد مقابل أن تمدها بالسلاح والمرتزقة والإرهابيين والذخائر والطيران المسيّر.

  • لماذا تعد مذكرة التفاهم الليبية التركية غير قانونية؟

الاتفاقية البحرية على وجه الخصوص خطأ كبير وقعت فيه حكومة الوفاق، لأنها مكّنت تركيا من مكان لا يحق لها، وكذلك تتناقض مع قانون البحار الدولي.
جميع الاتفاقيات الاقتصادية التي وقّعتها هذه الحكومة غير قانونية وغير دستورية، خاصة أن ما تقوم به حكومة الوفاق وفقاً للدستور والقانون الليبي باطل، بدليل أن بعض المحاكم الليبية بجميع أنحاء المدن الليبية بما فيها طرابلس، أصدرت أحكاماً على حكومة الوفاق أنها غير شرعية وغير دستورية.

  • البعض يصف المرتزقة السوريين الذين يجلبهم أردوغان لليبيا بأنهم قنابل موقوتة.. هل تعتقد ذلك؟

المرتزقة السوريين قنابل موقوتة لنا في ليبيا وأيضاً على تركيا. معروف أن المرتزقة لمن يدفع أكثر، ومنهم ناس مجرمين قضوا أحكاماً كبيرة في السجون، ومنهم إرهابيين يشكلون خطراً على الداخل الليبي، وإذا هرب أحد منهم لدول الجوار سيشكل خطراً وأيضاً إذا هربوا عبر الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا.

  • ما هي الآفاق لإنهاء الحرب المستمرة في ليبيا منذ سنوات؟

يجلس الليبيون على طاولة المفاوضات، كما يحدث الآن، بعيداً عن الجماعات الإرهابية وقادة الإرهاب. في رأيي الذي ينهي الحرب هم الليبيون أنفسهم من خلال توصلهم لاتفاق حقيقي يلبي طموحات ومصالح الشعب الليبي، ويحقق استقرار ليبيا ويمكّن دولة المؤسسات لتقوم بدورها في بث الأمن والأمان والسلام، وفق الدستور والقانون.

  • هناك مباحثات تمت بين بلادكم واليونان منذ شهرين تقريباً حول ترسيم الحدود.. هل نشهد اتفاقية بهذا الخصوص قريباً؟

صحيح الفترة الماضية وقعت مباحثات بين ليبيا واليونان حول ترسيم الحدود. وعندما يحين الوقت المناسب ستقوم دولة ليبيا واليونان بعمل الاتفاقية وفق القوانين الدولية المعمول بها في هذا الشأن، وليست كما قامت تركيا وحكومة الوفاق بمخالفة القوانين الدولية وعدم اعتماد موافقة مجلس النواب.

  • تابعنا الزيارات الخارجية لرئيس مجلس النواب السيد عقيلة صالح مؤخراً، ما هي الرسائل التي حملتها هذه الزيارات؟

الهدف من زيارات رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح إلى عدد من الدول، كان شرح مبادرته التي قام بها بطرحها علي الشعب الليبي حيث لاقت ترحيباً كبيراً داخل ليبيا، وعلى مستوى الدول العربية ودول العالم، كذلك يطلب من هذه الدول المساعدة في حل الأزمة الليبية من خلال الحوار ومبادرته ومن خلال إعلان القاهرة ومخرجات برلين، وهذه الزيارات نرى ثمارها حالياً.

  • كيف ستنعكس مخرجات اجتماع القاهرة الأخير على حوار جنيف؟

اجتماعات القاهرة كلها، بما في ذلك الاجتماعات الأخيرة، تمهد للاستقرار في ليبيا لأن مصر مهتمة باستقرار ليبيا ووقف إطلاق النار وإنهاء حالة الحرب فيها. ونحن نؤيد دورها في ذلك وفي مقدمة ذلك جهود الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الذي اجتمع بكل الأطراف، وهو على تواصل مع الجميع من أجل إنهاء الأزمة الليبية. لذلك مخرجات كل الاجتماعات التي جرت بالقاهرة والمغرب وجنيف، سيكون لها دور في اجتماع جنيف.

  • تم الاتفاق في الاجتماع التشاوري الأخير بين الأطراف الليبية المنعقد بمدينة مونترو السويسرية، على أن تكون مدينة سرت بمثابة العاصمة، هل يعني هذا التخلي عن طرابلس؟ 

ليس حقيقي أننا نتخلى عن طرابلس، لكن جميعنا يعلم الأوضاع في العاصمة وأنها تواجه جرائم وانتهاكات كثيرة تقوم بها المرتزقة والمليشيات المسلحة، فضلاً عن الجماعات الإرهابية من كل الأصناف، وآخرها مرتزقة جبهة النصرة في سوريا، ولهذا السبب تم الاتفاق على أن تكون العاصمة في سرت والمجلس الرئاسي الجديد، والحكومة أيضاً، لأنها لن تستطيع القيام بالعمل على ما يرام وفق القانون داخل طرابلس في ظل حكم المليشيات والإرهابيين.

– ما مصير المرتزقة التشاديين في الجنوب الليبي؟

المجموعات التشادية في الجنوب الليبي تنفذ المخططات التركية والقطرية، والجيش الوطني الليبي يتصدى لها بضراوة وأفشل هذا المشروع، ودخل في مواجهات مع هذه الجماعات وأبطل مفعولها في العديد من المناطق، الجيش يقف لها بالمرصاد ومنتبه لهذه المخططات ويضربها بين حين وآخر في الجنوب.

  • هل تتوقعون خوض مصر مواجهة مع القوات التركية إذا تجاوزت أنقرة “الخط الأحمر”؟

العدو التركي والمليشيات الإرهابية والمسلحة تشكل خطراً على مصر، وأيضاً، إذا تجاوز هذا الخطر تتفاقم الأمور في ليبيا ولابد من وضع حد لها. مصر تريد أن يتفاوض الليبيون ويوقفوا القتال وينهوا الأزمة عن طريق الحوار.
ولكن إذا كانت تركيا والجماعات الإرهابية والمرتزقة تريد الحرب، الجيش الوطني الليبي سيقوم بمواجهة قوية وعنيفة رداً على هذا التجاوز، وستقوم مصر بالتدخل ودحر العدوان.

  • برأيكم هل يمكن العودة للحوار مع فايز السراج وحكومته المنتهية الصلاحية غير الشرعية؟

بالنسبة للحوار مع فايز السراج، وحكومة الوفاق منتهية الصلاحية وغير شرعية وغير دستورية، وغير معنية بالحوار، والمعني بالحوار مجلس النواب والأطراف الليبية الأخرى على ألا يكون بها أحد من الإرهابيين.
وهنا يجب أن نؤكد أن إبعاد تركيا من الحوار الليبي، والحل الليبي وكذلك الأراضي الليبية، مسألة منتهية في حال التفاوض مع أي طرف، تركيا لا علاقة لها، وعليها أن تعود من حيث أتت وهذا من شروط الحوار، تركيا لا تتدخل في مفاوضات الحل بين الليبيين.

  • ما هو تقييمكم لفهم المجتمع الدولي للأزمة الليبية في الوقت الحالي، هل ثمة شيء تغير؟

المجتمع الدولي بدأ يفهم ويكون على دراية بالأزمة الليبية بخلاف السابق خاصة عندما كان يزور رئيس مجلس النواب عقيلة صالح دول في السابق، كان يفاجأ بعدم فهم للأزمة لكن من خلال الزيارات والاتصالات مع مجلس النواب والحكومة المؤقتة، أصبح الأمر مختلفاً ومعظم دول العالم أصبحت تعي حقيقة الأوضاع.

  • كيف استقبلتم استقالة السراج والمقرر تقديمها في أكتوبر المقبل؟

استقالة السراج كانت متوقعة نتيجة الضغط الشعبي الكبير عليه من خلال المظاهرات التي خرجت في طرابلس، ورفعت العديد من المطالب أقلها توفير الكهرباء والمرتبات وتخفيض أسعار المواد الغذائية والدوائية، بالإضافة للمشاكل الأخرى التي واجهها داخل المجلس الرئاسي من اتخاذ قرارات ومواقف وغيرها، لذلك كنا نعرف أن كل هذا سيؤدي لاستقالته، والحقيقة هذه الاستقالة أفسحت المجال للمتحاورين في جنيف للتفاهم حول تشكيل مجلس رئاسي وإنشاء حكومة جديدة.

  • هل ابتعاد تركيا سيؤهل لاستئناف علاقات جيدة بين البلدين؟

لا شك أن تركيا لديها أطماع في ليبيا، بوضوح عندما يصحح قادة تركيا المسار سيكون هناك بالتأكيد تبادل مصالح وعلاقات جيدة مع الدولة الليبية، شريطة ألا يدعموا الإرهاب وألا يأتوا بالمرتزقة إلى ليبيا، وألا يتدخلوا في الشأن الليبي، وألا يقوموا بدعم ومساندة المليشيات الإرهابية ومدها بالأسلحة وغيرها، وألا يعتدوا على المنشآت الليبية من مطارات وموانئ ومدن وقرى وغيرها. هذا نرفضه، وهذا ما تقوم به تركيا، والمسؤول عن ذلك أردوغان وحكومته. لذا إذا تغيرت تركيا واعتذرت سيكون الموقف مختلف. لكن من أتى غازياً وطامعاً ليست لنا معه علاقات وسنواجهه بعنف حتى يتم طرده.

  • هناك مخاوف من أن استقالة السراج تعفيه من المحاكمة الدولية على جرائمه؟

أي مسؤول في ليبيا تولى منصباً وأجرم بحق الشعب الليبي سيقدم يوماً ما للمحاكمة، السراج إن قدّم خيراً سيجني خيراً وإن قدّم شراً للشعب الليبي أو للحكومة أو غيرها بالتأكيد سيحاكم. الأمر متروك للقانون ونتركه يقيّم الجرم ونثق بنزاهة القضاء الليبي.

  • في أي محطة تسير الهدنة ووقف إطلاق النار؟

وقف اطلاق النار قائم وجميع الأطراف تحترمه وترعاه جهات دولية ومحلية ومستمر إلى حين الاتفاق على تشكيل جهة واحدة، تسير بالدولة الليبية لننطلق للمصالحة والتفاهم واستقرار ليبيا وترسيخ دولة المؤسسات والقانون.

  • أخيراً.. تعليقكم على قرار مجلس الأمن الأخير بإخراج المرتزقة من ليبيا في مهلة أقصاها 90 يوماً من وقف إطلاق النار؟

قرار ممتاز جداً، كل القرارات الأممية وقرارات جامعة الدول العربية والاتحاد الأفريقي واتحاد المغرب العربي ومجلس الخليج العربي، كلها توصيات مهمة تصب في صالح ليبيا، وتعطينا الشرعية في محاربة الإرهاب والمرتزقة، كما يعطي الدول الشرعية لمساعدة ليبيا وإمدادها بالأفراد والأسلحة للقضاء على الإرهاب.

ليفانت

ليفانت

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

مستشار رئيس مجلس النواب الليبي لـ”ليفانت”: على الأتراك وقطر الابتعاد عن بلادنا

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب