قضية المدرّس الفرنسي المقتول تتفاعل.. والحكومة: سنردّ بشدة | The Levant

قضية المدرّس الفرنسي المقتول تتفاعل.. والحكومة: سنردّ بشدة

قضية المدرس الفرنسي المقتول تتفاعل.. والحكومة: سنرد بشدة
قضية المدرس الفرنسي المقتول تتفاعل.. والحكومة: سنرد بشدة

ذكر رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس، اليوم السبت، أنّ بلاده ستردّ بأكبر قدر من الشدة عقب قطع رأس مدرس في أحد شوارع ضواحي باريس، أمس الجمعة، بعدما عرض على تلاميذه رسوماً كاريكاتورية للنبي محمد. المدرّس الفرنسي

ودوّن كاستكس على “تويتر”، أنّ “الإرهاب الإسلامي ضرب الجمهورية في القلب”، مضيفاً: “بالتضامن مع أساتذتها.. ستتفاعل الدولة بأكبر قدر من الحزم حتى تعيش الجمهورية ومواطنوها أحراراً.. ولن نستسلم أبداً”.

وجاء ذلك، فيما أوردت وسائل إعلام فرنسية بأنّ أجهزة الأمن نفذت اعتقالات جديدة ضمن إطار التحقيقات بقضية قتل معلم تاريخ في إحدى المدارس قرب باريس.

وأفادت وكالة “فرانس برس” عن مصدر قضائي قوله، اليوم السبت، إنّ خمسة أشخاص آخرين احتجزوا على خلفية الجريمة، ليزداد إجمالي عدد الموقوفين إلى تسعة أشخاص، من ضمنهم والدا التلميذ الذي قتل المعلم بطريقة مروعة.

اقرأ أيضاً: فرنسا.. بسبب “رسوم مسيئة للنبي” مجموعة إجرامية “تقطع رأس” مدرس تاريخ

ولفت المصدر إلى اعتقال والدي تلميذ آخر في المدرسة عينها، وقد وجد أمس الجمعة معلم مقطوع الرأس بالقرب من باريس، فيما قتلت الشرطة في وقت لاحق المشتبه به في ارتكاب الجريمة.

وأشارت وسائل إعلام، أنّ مرتكب الجريمة شاب مولود في موسكو غير معروف لدى الشرطة الفرنسية، ويظن أنّه من أصول شيشانية، كون حسابه على “تويتر” تحت اسم شيشاني.

أيضاً، ذكرت السفارة الروسية لدى فرنسا بأنّها طلبت من باريس معلومات حول هوية مرتكب الجريمة، وتابعت: “في الوقت الحالي لا تتوفر لدينا معلومات حول جنسية المشتبه به في ارتكاب هذه الجريمة، طلبنا من الأجهزة الفرنسية المعنية معطيات حول هذا الموضوع”. المدرّس الفرنسي

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

قضية المدرّس الفرنسي المقتول تتفاعل.. والحكومة: سنردّ بشدة

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب