حصل في سوريا.. قتلها ثم اغتصبها بعد وفاتها مع اثنين من رفاقه | The Levant

حصل في سوريا.. قتلها ثم اغتصبها بعد وفاتها مع اثنين من رفاقه

حصل في سوريا... قتلها ثم اغتصبها بعد وفاتها مع اثنين من رفاقه
حصل في سوريا... قتلها ثم اغتصبها بعد وفاتها مع اثنين من رفاقه

في إطار الجرائم المتصاعدة في مناطق سيطرة النظام، أقدم أحد الأشخاص على قتل سيدة، قال إنّها كانت مخمورة وأثارت “حفيظة الجيران”، ليتناوب على اغتصابها بعد مقتلها مع اثنين آخرين.

وفي التفاصيل التي أوردها موقع وزارة داخلية النظام، فإنّ قسم الأمن الجنائي في منطقة “السيدة زينب” بريف “دمشق”، تلقّى بلاغاً بوقوع جريمة قتل بحق شابة، في الطابق الرابع لبناء سكني بمحلة “ببيلا”.

وبعد التحقيقات، تم إلقاء القبض على القاتل الذي يدعى “ب.ص”، وبعد إلقاء القبض عليه مع اثنين من زملائه “م.ص”، و”م.م”، اعترف “ب.ص” بأنّه قتل السيدة، بحجة أنّها كانت مخمورة وأثارت حفيظة الجيران، فضربها بقدمه ورماها أرضاً، ليصطدم رأسها بالأرض وتفارق الحياة، وبعد وفاتها، تناوب على اغتصابها مع زميليه المقبوض عليهما معه، ثم قاموا بدفنها.

كما أكدت التحقيقات أنّ الموقوفين الثلاثة مع الضحية، من أصحاب السوابق بتعاطي المخدرات والسرقة والسلب، ويعملون في “شارع الثورة”، في حين أنّ الضحية كانت مقيمة بمنزل القاتل منذ سنة ونصف دون أن تربطهما صلة قرابة، وذكرت مصادر أنّ التحقيقات ما زالت مستمرة، وسيتم تقديم المقبوض عليهم إلى القضاء.

اقرأ:.طعن شابين سوريين وسلبهما في أضنة بتركيا

يذكر أنّ خطر تعاطي المخدرات تعاظم في سورية، وبات ليس محصوراً بصحة الشخص المُتعاطي، إنّما امتد الخطر ليشمل المجتمع السوري، ككل، كما في حالة هذه الجريمة، التي تصنف من الجرائم البشعة، والتي تنتهك فيها جسد المرأة حتى بعد وفاتها.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

حصل في سوريا.. قتلها ثم اغتصبها بعد وفاتها مع اثنين من رفاقه

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب