تشاؤم حيال التعافي العالمي من تبعات كورونا الاقتصادية | The Levant

تشاؤم حيال التعافي العالمي من تبعات كورونا الاقتصادية

تشاؤم حيال التعافي العالمي من تبعات كورونا الاقتصادية
تشاؤم حيال التعافي العالمي من تبعات كورونا الاقتصادية

فاجأت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية المتفائلين بعام 2021، وأشارت أنّ التعافي المنشود للاقتصاد العالمي العام المقبل أضعف من المرجح. تبعات كورونا الاقتصادية

وذكر أنجيل جوريا، الأمين العام للمنظمة، أنّ السبب في ذلك يعود إلى “أنّنا سندخل العام الجديد باتجاه صعود اقتصادي أقل مما كان متوقعاً بشكل ملحوظ، وبقوة أقل”.

ورجّح جوريا كذلك أن يكون الانكماش الاقتصادي في هذا العام أكثر خطورة مما كان مرجّحاً له، وذكر أنّ سبب ذلك هو عودة الزيادة القوية في أعداد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في العديد من دول العالم، تبعاً لتصريحات لصحيفة “فرانكفورتر الجماينه زونتاجس تسايتونج” الألمانية الصادرة اليوم الأحد.

اقرأ أيضاً: دول العالم تحت وطأة موجة كورونا الثانية

هذا وكانت قد أعلنت المنظمة، في منتصف سبتمبر الماضي، أنّها تتوقع للعام المقبل معاودة الارتفاع في أداء الاقتصاد العالمي بنسبة 5%، عقب انكماش متوقع بنسبة4.5% في العام الحالي.

من جهة أخرى، أبدى جوريا عن ظنّه بأنّ على العالم أن يكافح التغير المناخي بصورة أكثر شدة مما هي عليه الآن، وذلك على الرغم من جائحة كورونا، وقال إنّه يعتقد أنّ وضع تسعيرة شاملة للانبعاثات الكربونية مسألة ضرورية لهذا الغرض، وأردف: “نحن في حاجة إلى ضريبة كبيرة على ثاني أكسيد الكربون”. تبعات كورونا الاقتصادية

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

تشاؤم حيال التعافي العالمي من تبعات كورونا الاقتصادية

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب