الإدارة الذاتية تفرج عن مئات السجناء..ونصف المدّة لسجناء آخرين | The Levant

الإدارة الذاتية تفرج عن مئات السجناء..ونصف المدّة لسجناء آخرين

الإدارة الذاتية تفرج عن مئات السجناء..ونصف المدّة لسجناء آخرين
الإدارة الذاتية تفرج عن مئات السجناء..ونصف المدّة لسجناء آخرين

قامت قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، يوم أمس، بالإفراج عن مئات من السوريين، ممن كانوا متهمين بالارتباط بتنظيم “داعش” الإرهابي. الإدارة الذاتية

جاء الإفراج عنهم بعد دعوات من شيوخ عشائر ومطالبات أهلية،من جهة، وبهدف تخفيف الضغط على السجون المكتظة، وللضغط على باقي الدول والحكومات لاستعادة رعاياها.

كما شُوهد مئات السجناء لحظة خروجهم، يوم أمس، أمالم سجن الصناعة في الحسكة، فيما كان يحملون حقائب صغيرة، وآخرون يمشون على عكازات، وبينهم من فقد أحد أطرافهم، وسط إجراءات أمنية مشددة، حيث انتظرهم أفراد عائلاتهم، وامتلأت الساحة بالرجال والنساء والأطفال.

وكانت الإدارة الذاتية شرق الفرات، قد أصدرت عفواً عاماً أفرجت بموجبه عن 631 سجيناً ممن تم توقيفهم بتهم الإرهاب من بين 12 ألف سجين آخر.

ويقدّر عدد السوريين بنحو 4500 شخص، حيث خرج 100 موقوف من سجن بمدينة القامشلي، والعدد نفسه من سجن آخر بمدينة منبج بريف حلب الشرقي، و19 سجيناً في بلدة عين العرب (كوباني) المجاورة، وأكثر من 400 سجين من مركز الصناعة بمدينة الحسكة، ويعد أكبر مراكز الاحتجاز الخاصة بعناصر التنظيم. الإدارة الذاتية

اقرأ المزيد: الإدارة الذاتية.. محاكمة 900 من السوريين المتهمين بالانتماء لـ”داعش”

إلى ذلك، نقلت صحيفة “الشرق الأوسط” عن أحد الشبّان، البالغ من العمر 23 سنة، والمتحدر من بلدة الشدادي جنوب الحسكة، ممن أفرج عنهم بموجب العفو الذي أصدرته “مجلس سوريا الديمقراطية”، حيث قال: «كانت تهمتي (داعشي) لكن كنت أعمل موظفاً مدنياً مع التنظيم، وأجبرونا على الخروج مع عناصره كلما كانوا يخسرون أرضاً جديداً، آخرها منطقة الباغوز»، مشيراً إلى أنهم استخدموا دروعاً بشرية ومنعوا من الفرار من مناطق سيطرته.

وبهذا الساق، أوضحت أمينة عمر الرئيسة المشتركة لـ”مجلس سوريا الديمقراطية”، إن الذين أطلق سراحهم “هم من السوريين الذين تعاملوا مع التنظيم، لكنهم لم يرتكبوا أعمالاً إجرامية، أو تواجههم دعوات ومحاكم شخصية”، وأشارت إلى أن الخطوة تمت بالتنسيق مع العشائر وقيادات المجتمع المحلي خلال الندوات التي عقدوها مؤخراً “والجولات التي قمنا فيها للعشائر بمختلف المنطقة، توصلنا لضرورة إصدار عفو عام يشمل السجناء المحكومين بتهم الإرهاب الذين غُرر بهم، ولم تتلطخ أياديهم بدماء السوريين”.

اقرأ المزيد: دون موافقة دولية..الإدارة الذاتية تعتزم محاكمة عناصر”داعش

في السياق ذاته، أوضح حسن سليمان، الناطق باسم مجلس العدالة، بأن 253 موقوفاً آخرين سيستفيدون من “نصف العقوبة”، حسب قرار العفو، وسيخرجون فور انتهاء محكوميته، لكن “العفو استثنى القياديين وأصحاب المناصب العليا في التنظيمات الإرهابية، وكل المتورطين بتشكيل خلايا نائمة موالية لتنظيم (داعش)، أو كانوا مقاتلين بصفوفه أو جندوا عناصر لصالحه”.

وتجدر الإشارة إلى أنّه قبل أيام بدأت المحكمة تنظر في دعاوى 900 مشتبه بتهمة القتال والارتباط بتنظيم داعش الإرهابي، وفق القوانين المحلية الصادرة عن المجلس التشريعي.  الإدارة الذاتية

ليفانت– الشرق الأوسط

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

الإدارة الذاتية تفرج عن مئات السجناء..ونصف المدّة لسجناء آخرين

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب