أبحاث جديدة تتحدّث عن مهن قد تهدّد أصحابها بـ"الخرف | The Levant

أبحاث جديدة تتحدّث عن مهن قد تهدّد أصحابها بـ”الخرف

أبحاث جديدة تتحدث عن مهن قد تهدد أصحابها بـ"الخرف
أبحاث جديدة تتحدث عن مهن قد تهدد أصحابها بـ"الخرف

أعلن باحثون وفق دراسات جديدة قاموا بها عن الوظائف التي تجعل من أصحابها أكثر عرضة للإصابة بالخرف، خاصة من الحرفيين وعمال المصانع.

ورأى خبراء من الدنمارك، أنّ العمال الذين يعملون في البناء وحفر الطرق، إضافة إلى عمال المصانع، هم أكثر عرضة للإصابة بالخرف بنسبة تراوح 55 %، من الآخرين الذين يعملون في الأعمال المكتبية.

ووفق صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، فإنّ الخبراء كشفوا أيضاً أنّ القيام بالعمل البدني يؤدّي إلى إرهاق الدماغ والقلب والعضلات والمفاصل، لأنّه إجهاد ضار بالجسد.

وجاءت تلك الدراسات الجديدة عقب أبحاث سابقة، أكدت أنّ ممارسة الرياضة تقلل خطر الإصابة بالخرف، إلا نتائج الدراسة الجديدة أشارت إلى أنّ نوع النشاط مهم جداً في تأمين الفوائد اللازمة.

وتؤدّي نتائج الدراسة الجديدة إلى فحص الأفراد المعرضين للخطر، في وقت مبكر، قبل أن تظهر عليهم أعراض الخطر، مما يرفع من فعالية العلاجات المقترحة المناسبة لهم.

اقرأ المزيد: إصابات كورونا تتخطّى حاجز الـ43 مليوناً حول العالم

وذكرت مؤلفة الدراسة وخبيرة الصحة العامة “كيرستن نابي نيلسن”، من جامعة كوبنهاغن: ”قبل نشر نتائح الدراسة الجديدة، نعتقد أنّ العمل البدني الشاق مرتبط ارتباطاً وثيقاً بارتفاع خطر الإصابة بالخرف، وهذا شيء حاولت أبحاث سابقة إثباته، إلا أنّ دراستنا هي الأولى التي تربط بين الأمرين بشكل قاطع“.

اقرأ المزيد: دراسة: جهاز المناعة يتلاشى لدى المتعافين من كورونا

وأكّدت الدراسات السابقة، أنّ ممارسة الرياضة واعتماد نمط حياة صحيّة تتخلها نشاطات رياضية منظمة، مثل ركوب الدراجات، والمشي المنتظم، مما يقلل احتمال الإصابة بالخرف إلى النصف.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

أبحاث جديدة تتحدّث عن مهن قد تهدّد أصحابها بـ”الخرف

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب