قصف روسي غرب إدلب..وتواصل الحملة على الريف الجنوبي | The Levant

قصف روسي غرب إدلب..وتواصل الحملة على الريف الجنوبي

قصف روسي غرب إدلب..وتواصل الحملة على الريف الجنوبي
قصف روسي غرب إدلب..وتواصل الحملة على الريف الجنوبي

أفادت مصادر محلية في منطقة خفض التصعيد، أنها شهدت تحليقاً لطائرة حربية روسية في أجواء محافظة إدلب، بالتزامن مع شنها لغارتين على المنطقة الواقعة بين مدينة إدلب وقرية الشيخ يوسف، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة. قصف روسي

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان أنّ أن 5 مقاتلات روسية حلّقت في أجواء منطقة شمال غربي سوريا، واستهدفت الأطراف الغربية لمدينة إدلب، تزامناً مع شنّ غارة جوية جديدة على تلال الكبانة في “جبل الأكراد” شمال اللاذقية. كما رصد تحليقا لطيران الاستطلاع الروسي في أجواء المنطقة، بالتزامن مع تجدد القصف الصاروخي من قِبل قوات النظام على مناطق في جبل الزاوية جنوبي إدلب.

اقرأ المزيد: إمدادات عسكرية تركية إلى إدلب..واشتباكات عنيفة بين الفصائل والنظام

في سياق متصل، حلّقت طائرة مسيرة مجهولة الهوية، بشكل مكثّف، في أجواء المنطقة الحدودية مع لواء إسكندرون غرب محافظة إدلب، تزامناً مع إطلاق قوات النظام قنابل مضيئة على محور الرويحة جنوب إدلب، إضافة لاستهدافات بالرشاشات الثقيلة لمواقع الفصائل هناك.

إلى ذلك، استهدفت قوات النظام والمسلحين الموالين لها  محاور بلدة كفر حلب، بالرشاش الثقيل، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

فيما ألقت طائرة استطلاع مذخرة يرجح بأنها إيرانية، أكثر من 10 قنابل على مواقع الفصائل عند نقاط التماس مع قوات النظام في جبل الزاوية وبلدة البارة في ريف إدلب الجنوبي، وذلك بعد أن أعلنت “غرفة عمليات الفتح المبين” عن قتل عنصر من قوات النظام وإصابة آخر، يعتقد أنه ضابط، على محور قرية بالا غرب محافظة حلب.

في سياق متصل، كان قد سجّل قبل يومين، دخول رتل عسكري، يضم سيارات ومدرعات من معبر كفرلوسين الحدودي مع لواء اسكندورن شمالي إدلب، يتواجد به سيارات تضم ضباطاً من الجيش التركي، متجهة نحو القواعد التركية المنتشرة ضمن منطقة “بوتين – أردوغان”.

اقرأ المزيد: توتر واشتباكات بين الفصائل والنظام السوري شمال غرب سوريا

وجاء هذا الرتل هذا الرتل، بعد يوم واحد من دخول رتل عسكري تركي من معبر كفرلوسين شمال إدلب، نحو منطقة “بوتين – أردوغان”، حيث يتألف الرتل مما يزيد عن 15 آلية، بينها ناقلات جند ومصفحات وشاحنات، اتجهت نحو النقاط التركية في منطقة إدلب.

ليفانت- وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

قصف روسي غرب إدلب..وتواصل الحملة على الريف الجنوبي

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب