غارات روسية على إدلب..وبوادر خلاف روسي- تركي | The Levant

غارات روسية على إدلب..وبوادر خلاف روسي- تركي

غارات روسية على إدلب..وبوادر خلاف روسي- تركي
غارات روسية على إدلب..وبوادر خلاف روسي- تركي

أعلنت مصادر في المعارضة السورية عن مقتل مدني وإصابة أكثر من خمسة آخرين، يوم أمس الأحد، جرّاء قصف شنّته طائرات حربية روسية، بعشرات الصواريخ على مناطق في محافظة إدلب.

وأوضح المصدر، أنّ بعض الغارات استهدفت مواقع عسكرية، دون معرفة حجم الأضرار في تلك المواقع، فيما أفاد سكان محليون في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي لوكالة الأنباء الألمانية، إن قرى جبل الزاوية بدأت ومنذ الصباح تشهد حركة نزوح، باتجاه مدينة إدلب وريفها الشمالي، جراء القصف العنيف الذي تعرضت له من الطيران الروسي.

اقرأ المزيد: مظاهرات في إدلب رداً على مظاهرات مماثلة لموالين

حيث قامت خمس طائرات روسية، بشنّ أكثر من 30 غارة أطلقت عشرات الصواريخ على قرية عرب سعيد وغابات بلدتي كفرجالس وباتنته بريف إدلب الجنوبي، ما خلّف دماراً واسعاً في المباني والممتلكات، بحسب مصادر الدفاع المدني.

إلى ذلك، عمد سرب من الطائرات الحربية الروسية، إلى شنّ أكثر من 22 غارة جوية على مناطق في غرب إدلب ومنطقة عرب سعيد ومحيط بلدة باتنتا (شمال غرب)، وسط استمرار تحليق الطائرات في الأجواء، وذلك لمدة لم تتعدَّ ساعة واحدة. وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن المناطق المستهدفة تتواجد فيها معسكرات ومقرات لهيئة تحرير الشام ومجموعات متشددة.

اقرأ المزيد: منظومة “هيرمس” الروسية..في مواجهة اتفاق خفض التصعيد بإدلب

في سياق متصل، أعلنت مصادر تركية، أن أنقرة لا ترغب في أي تغيير في الوضع في إدلب أو منطقة خفض التصعيد في شمال غربي سوريا، التي أقامت فيهما 68 نقطة مراقبة عسكرية وتثبتت وجودها هناك، على نحو يضمن لها التواجد القوي يمنع تدفق موجات جديدة من اللاجئين على أراضيها.

فيما تعتبر موسكو أن تركيا لم تف بالتزاماتها بموجب اتفاقات أستانة والتفاهمات الثنائية، بشأن مناطق خفض التصعيد وإدلب، ولم تقم بدورها للفصل بين المجموعات المتشددة وفصائل المعارضة السورية المعتدلة.

ليفانت- الشرق الأوسط

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

غارات روسية على إدلب..وبوادر خلاف روسي- تركي

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب