خارجية النظام السوري تتهم قسد بتعطيل العملية التعليمية في مناطقها | The Levant

خارجية النظام السوري تتهم قسد بتعطيل العملية التعليمية في مناطقها

خارجية النظام السوري تتهم قسد بتعطيل العملية التعليمية في مناطقها
خارجية النظام السوري تتهم قسد بتعطيل العملية التعليمية في مناطقها

اتهمت وزارة خارجية النظام السوري، قسد، بالقيام بممارسات غير مسبوقة في قطاع التعليم، من بينها الاستيلاء على أبنية المداريس، وإيقاف العملية التعليمية، وفق ما ذكره تقرير روسيا اليوم. العملية التعليمية 

حيث أفادت خارجية النظام السوري، أنّ “قسد” استولت في الحسكة “بقوة السلاح على 2285 مدرسة، كان آخرها 118 مدرسة قبل بدء هذا العام الدراسي، لتبقى 179 مدرسة تديرها مديرية التربية في الحسكة لكافة المراحل التعليمية”.

اقرأ المزيد: الشمال السوري.. تركيا تقصف مناطق قسد

كما نقلت  وكالة “سانا” عن مصدر مسؤول في اخارجية النظام، إن “قسد” عملت على “إيقاف التعليم في المدراس بصورة تدريجية، وفرضت مناهج تعليمية دون إيلاء أي اعتبار لنوعيتها، ومحتواها، ومدى ملاءمتها للمراحل العمرية والبيئة الثقافية والاجتماعية”.

واعتبرت خارجية النظام السوري، أنّ ما تقوم به قسد “سيثقل كاهل العملية التعليمية في هذه المدارس، وسيؤدي إلى اكتظاظ القاعات الدراسية، ناهيك عن تحمل الأعباء المادية والنفسية المرتبطة بمشقة قطع مسافات طويلة للوصول إلى هذه المدارس، مما يفاقم تحديات الظروف الصحية السائدة حالياً”.

كما قالت إن نهج قسد يرمي إلى “نشر الجهل والأمية، من خلال الترهيب والحرمان من المتطلبات الأساسية لإعمال هذا الحق، مهددة بذلك مستقبل آلاف الأطفال والشباب”، لافتة إلى أن “قسد” تضيّق على الأهالي، وترهبهم بوسائل منها “نشر دوريات مسلحة على مداخل المدن ومفارقها، وإنزال التلاميذ الذاهبين صباحاً إلى المدرسة من وسائل النقل، واعتقال قسم منهم، أو الزجّ بهم في عملية التجنيد التي تشرف عليها هذه الميليشيات، التي احترفت تجنيد الأطفال واستخدامهم في العمليات العسكرية”، إضافة إلى “فرض غرامات على مالكي وسائط النقل، وحجز آلياتهم لمنعهم من نقل الطلاب” وفق مصادر روسيا اليوم.

اقرأ المزيد: الشمال السوري.. تركيا تقصف مناطق قسد

واختتمت خارجية النظام السوري بيانها، بالقول إن “استمرار هذه الانتهاكات يضع مصداقية هيئات الأمم المتحدة، المعنية بحقوق الإنسان أمام اختبار حقيقي، لإدانتها والضغط على الدول الداعمة لهذه الميليشيات” وأضاف أن ذلك “أملاً بإنقاذ مستقبل طلاب وتلاميذ المنطقة، من الضياع، والجهل، والتخلف الذي تحاول ميليشيات (قسد) وأسيادها وداعموها الأمريكان إغراقهم فيه”.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد نشر في شهر تموز/ يوليو المنصرم، خبراً مفاده أن قوات “الدفاع الذاتي”، عمدت إلى الاستيلاء على “مركز بريد الهواتف الأرضية” في قرية صفيا الواقعة بريف الحسكة الشمالي، والتي تخضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية، وعلى الرغم من سيطرة قسد على القرية إلا أن المركز يتبع للنظام السوري ويتواجد بداخله موظفين تابعين له، حيث جرى إخراجهم من المركز صباح اليوم، فيما لم ترد معلومات حتى اللحظة عن أسباب الاستيلاء. العملية التعليمية 

ليفانت- روسيا اليوم

 

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

خارجية النظام السوري تتهم قسد بتعطيل العملية التعليمية في مناطقها

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب