انتحار شاب سوري حزناً على فقدان والده في تفجير المرفاً | The Levant

انتحار شاب سوري حزناً على فقدان والده في تفجير المرفاً

انتحار شاب سوري حزناً على فقدان والده في تفجير المرفاً
انتحار شاب سوري حزناً على فقدان والده في تفجير المرفاً

قتل شاب سوري نفسه في منزله بمحافظة حماة، حيث شنق نفسه، وذلك حزناً على والده المفقود منذ انفجار مرفأ بيروت، الذي وقع في الرابع من أغسطس الماضي، والذي أودى بحياة حوالي 200 شخص، بينهم أكثر من 40 لاجئاً سورياً. انتحار شاب سوري

ذكرت مصادر محلية سورية، أنّ الفتى المراهق يدعى “حافظ كرم” أقدم على شنق نفسه في منزله بقرية تلدرة، التابعة لمدينة سلمية، بمحافظة حماة.

وكان الفتى، البالغ من العمر 17 عاماً، طالباً في المرحلة الثانوية، وقد تغيّرت حياته بشكل كبير بعد الانفجار الكبير الذي هزّ بيروت، ونجم عنه فقدان الأخبار عن والده وعدم معرفة مصيره حتى اللحظة.

ووفقاً للمصدر، فإنّ “حافظ كرم” نتيجة عدم معرفة مصير والده وجده نفسه أنّه بدون معيل له، أو بدون أب كان سنداً له، لاسيما أنّ الأب كان يعمل ويرسل لهم المصروف، حتى يكمل تعليمه، وخاصة أنّ والدته ربة منزل لاتعمل.

كما أنّ العائلة أصبحت تعيش تحت خط الفقر بعد فقدان الأب الذي كان يعيل أسرته، في ظلّ الظروف المأساوية التي تعيشها البلاد من أزمات، من خلال عدم توفر ماديتي الخبز والبنزين، بالإضافة إلى الغلاء الفاحش في سوريا.

وسبق أن أعلن الجيش اللبناني، أنّ العمل ما زال مستمراً في البحث عن مفقودين نتيجة الانفجار الكبير الذي هزّ بيروت وخلف وراءه المئات من القتلى وأكثر من 5 آلاف جريح.

اقرأ:مصري يكتشف خيانة زوجته بعد 11 عاماً.. وأولاده الثلاثة ليسوا من صلبه

الجدير بالذكر، أنّ “المدن السورية” تعيش حالة من الفوضى والفلتان الأمني، بالإضافة إلى ارتفاع ملحوظ في حوادث الانتحار نتيجة تدني الوضع المعيشي في سوريا، أضف إلى ذلك فقدان الأمن والأمان. انتحار شاب سوري

ليفانت – سناك سوري

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

انتحار شاب سوري حزناً على فقدان والده في تفجير المرفاً

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب