قبيلة العكيدات تتوعّد بطرد قسد..وتعلن بدء "الأخذ بالثأر" | The Levant

قبيلة العكيدات تتوعّد بطرد قسد..وتعلن بدء “الأخذ بالثأر”

قبيلة العكيدات تتوعّد بطرد قسد..وتعلن بدء "الأخذ بالثأر"
قبيلة العكيدات تتوعّد بطرد قسد..وتعلن بدء "الأخذ بالثأر"

ملامح تصعيد تشهدها المناطق الشمالية والشرقية من سوريا، بعد الاتفاق الأخير الذي أبرمته قوات سوريا الديمقراطية مع شركة نفطية أمريكية. ويتجلّى التصعيد بعمليات الاغتيال التي يقوم بها مجهولون يصعب تحديد هويتهم، بسبب عودة الخلايا النائمة لتنظيم داعش للنشاط، وانتشار الميليشيات الإيرانية، ناهيك عن الاقتتال بين الفرقة الرابعة والفيلق الخامس.

من ملامح التصعيد الأخير استهداف مشايخ قبيلة العكيدات مؤخراً، ما دفع الولايات المتحدة الأمريكية إلى إصدار بيان استنكرت فيه هذه الاستهدافات.

اقرأ المزيد: سوريا..الولايات المتحدة تستنكر استهداف شيوخ “العكيدات”

في جديد ردود الأفعال، أصدر أبناء عشيرة العكيدات بياناً أعلنوا فيه أنّه قد “بدأت معركة أخذ الثأر والتحرير في محافظة دير الزور”. 

بحسب الموقعين على البيان، والذين أسموا أنفسهم بـ “أحرار قبيلة العكيدات و عشائر محافظة دير الزور” قالوا فيه: “إننا نحن شيوخ  ووجهاء، وفعاليات ثورية اجتماعية وسياسية وعسكرية في محافظة دير الزور الأبية، إذ نناشد الجميع من أبناء المنطقة الشرقية الصادقين الأحرار مؤازرة إخوانهم و أهلهم في معركة تحرير الديار، والانضمام إلى البركان الثائر بوجه عصابة و مرتزقة قسد الإرهابية المأجورة قسد الطغيان”.

وشدّد الموقعون على البيان على أنهم يناشدون “الجميع توحيد الصفوف، وتركيز الجهود و الوقوف صفاً واحدا و سداً منيعاً بوجه هذه العصابة المجرمة المارقة، وطردها من الديار”.

كما ناشد الموقعون  “كل من يقاتل في صفوف هذه العصابة بالانشقاق فورا عن صفوفها دفاعاً و وفاءً لدينهم و أرضهم و لدماء الشهداء”.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية، قد نشرت يوم أمس، بياناً عبّرت فيه عن إدانتها لاستهداف عدد من شيوخ قبيلة العكيدات شرق سوريا، في المناطق الواقعة تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، في ريف دير الزور.

حيث نشرت السفارة الأمريكية في دمشق منشوراً على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، يوم أمس الاثنين، قالت فيه أنّها “تدين الولايات المتحدة الهجوم على الشيخ مطشر الحمود الجدعان الهفل، والشيخ إبراهيم الخليل العبود الجدعان الهفل، وجهاء قبيلة العقيدات”.

اقرأ المزيد: مقتل أحد شيوخ العكيدات في ريف دير الزور

واعتبرت السفارة الأمريكية أن “العنف ضد المدنيين غير مقبول، ويعيق الأمل في حل سياسي دائم للصراع في سوريا تماشياً مع قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة 2254″، وشدّدت على ضرورة “وقف إطلاق النار في جميع أنحاء سوريا، على النحو الذي دعا إليه الممثل الخاص للأمم المتحدة جير بيدرسن”.

ليفانت نيوز- وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

قبيلة العكيدات تتوعّد بطرد قسد..وتعلن بدء “الأخذ بالثأر”

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب