شركة غوغل ستوقف تجاوبها المباشر لطلبات البيانات من هونغ كونغ | The Levant

شركة غوغل ستوقف تجاوبها المباشر لطلبات البيانات من هونغ كونغ

شركة غوغل ستوقف تجاوبها المباشر لطلبات البيانات من هونغ كونغ
شركة غوغل ستوقف تجاوبها المباشر لطلبات البيانات من هونغ كونغ

قالت غوغل إنها أخطرت السلطات في هونغ كونغ بأنها، عوضاً عن التعاون المباشر، ستقوم بتقديم طلبات المسؤولين في هونغ كونغ للحصول على معلومات عبر “اتفاقية تعاون قضائي مشتركة” مع الولايات المتحدة. شركة غوغل

وأتت الخطوة تزامناً مع تطبيق الصين قانون الأمن الوطني في المستعمرة البريطانية السابقة، والذي يتضمن تعريفاً مبهما حول الجرائم المتعلقة بتدمير سلطة الدولة والإرهاب والتجسس والتعاون مع قوى أجنبية، وهو القانون ذاته الذي تسبب بموجة عالمية من الانتقادات، كونه محاولة لردع العملية الديمقراطية في هونغ كونغ، وتقويض أي محاولات للتقليل من تدخل الحزب الشيوعي الصيني في شؤونها.

ويتجسد هذا القانون في صلب التوتر المتزايد بين واشنطن وبكين، إذ أعلنت إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الأسبوع الماضي، فرض عقوبات على الرئيسة التنفيذية لهونغ كونغ، كاري لام، بعد تحذيرها من أن الانتخابات الديمقراطية التمهيدية في الإقليم قد تمثل خرقا للقانون الصيني.

فيما ذكرت صحيفة “واشنطن بوست” أن شركة غوغل ستوقف تجاوبها المباشر مع طلبات البيانات من السلطات في هونغ كونغ، وفقا لما نقلته عن مصدر مطلع، الخميس.

اقرأ المزيد:  العقوبات الأمريكية الأوروبية على بكين لا تغني جوع هونغ كونغ للاستقلالية

وتوقفت كل من غوغل وفيسبوك وتويتر من منح معلومات عن مستخدميها لسلطات هونغ كونغ، عند إقرار القانون في يوليو، وذكرت شركات التكنولوجيا إنها تشعر بالقلق إزاء التبعات الأخلاقية والتعدي على حقوق الإنسان إن اتبعت تعليمات السلطات في الإقليم.

ووفقا لقانون الأمن الوطني، فإن كل من يساعد مشتبها بخرقه أو يحميهم أو يرفض التعاون مع السلطات للحصول على معلومات تتعلق بالأمن، قد يكون عرضة للاعتقال، وتعد غوغل واحدة من شركات تكنولوجية أميركية عدة تملك مكاتب وموظفين في هونغ كونغ.

اقرأ المزيد:  واشنطن تتوعد بكين بإجراءات قاسية بسبب هونغ كونغ

ولم تستجب أي من غوغل أو شرطة هونغ كونغ على الفور لطلب “واشنطن بوست” التعليق على الأمر.

وتقوم شركات التكنولوجيا في العادة بمراجعة الطلبات الحكومية للحصول على معلومات إن كانت جزءا من تحقيقات تجريها السلطات الأمنية، ويتم النظر في كل حالة بشكل فردي.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

شركة غوغل ستوقف تجاوبها المباشر لطلبات البيانات من هونغ كونغ

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب