الكنيسة الروسية تنتقد حرق الإنجيل في الولايات المتحدة | The Levant

الكنيسة الروسية تنتقد حرق الإنجيل في الولايات المتحدة

الكنيسة الروسية تنتقد حرق الإنجيل في الولايات المتحدة
الكنيسة الروسية تنتقد حرق الإنجيل في الولايات المتحدة

عدّ مسؤول في بطريركية موسكو أنّ حركة “حياة السود مهمة” المناهضة للعنصرية في الولايات المتحدة، طعنت في مصداقيتها عبر تنظيم فعالية لإحراق الكتاب المقدّس.الكنيسة الروسية 

ودوّن فلاديمير ليغويدا، رئيس قسم السنودس للعلاقات العامة لدى بطريركية موسكو، من خلال “تلغرام”، تعقيباً على إحراق حركة “حياة السود مهمة”، في بورتلاند الأمريكية، عشرات النسخ من الإنجيل والعلم الأمريكي، الأحد الماضي، بذريعة أنّ “المسيح كان أبيض”.

وأتى في تعليق ليغويدا: “عندما يقوم أنصار حركة “حياة السود مهمة” بالاحتجاجات السلمية ضد العنصرية في الولايات المتحدة، ربما يكون هناك أرضية للحوار، ولكن عندما يصبح أسلوب العمل الرئيسي للمتظاهرين هو العنف والسطو وتدمير الرموز الثقافية والدينية التي لا تعجبهم، فإنّهم يفقدون أي حق أخلاقي في القيام على الظلم”.

اقرأ أيضاً: الولايات المتّحدة تودّع جورج فلويد

وأردف: “تدنيس المشاعر الدينية لغالبية سكان البلاد، علماً بأن حوالي 70% من الأمريكيين مسيحيون، بدعوى مكافحة العنصرية، يبدو أمراً غير مقنع أبداً، وقبل كل شيء، يسيء لسمعة الحركة نفسها”.

واندلعت في الولايات المتحدة احتجاجات وأعمال شغب، فجرها مقتل المواطن الأسمر، جورج فلويد، على يد عناصر في شرطة مدينة مينيابوليس أثناء عملية احتجازه، يوم 25 مايو.

وعمت المظاهرات ضد العنصرية وعنف قوات الأمن، عشرات المدن الأمريكية، وسط خلافات حادة بين إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، والحكام ورؤساء البلديات الديمقراطيين، حول أسلوب التعامل مع الاحتجاجات، التي امتدت لاحقاً إلى كثير من دول الغرب. الكنيسة الروسية 

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

الكنيسة الروسية تنتقد حرق الإنجيل في الولايات المتحدة

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب