اشتباكات وفلتان أمني في الشمال السوري | The Levant

اشتباكات وفلتان أمني في الشمال السوري

اشتباكات وفلتان أمني في الشمال السوري
اشتباكات وفلتان أمني في الشمال السوري

ماتزال الفوضى الأمنية تجتاح الشمال السورية، في غمرة اشتباكات متواصلة بين الفصائل الموالية لتركيا، وقوات سوريا الديمقراطية، فيما تعمد جهات مجهولة إلى ارتكاب اغتيالات عشوائية مستغلّة الفلتان الأمني في المنطقة. الشمال السوري

حيث وقعت اشتباكات في محيط قرية أم حرملة بريف رأس العين (سري كانييه)، بين قوات سوريا الديمقراطية من جهة، والفصائل الموالية لأنقرة من جهة أخرى، مترافقة مع استهدافات متبادلة بالقذائف والرشاشات الثقيلة، دون معلومات عن خسائر بشرية.

اقرأ المزيد: السياسة الأمريكية ودعم العملية السياسية من الشمال السوري

في سياق متصل، قام مسلحون ينتمون إلى الفصائل الموالية لتركيا، باقتحام قرية “أعيوة” الواقعة على طريق الـ”M4″ الدولي شمالي الرقة.

كما اعتقلوا شاباً وشقيقه الطفل، بعد أن قاموا بإطلاق النار بشكل عشوائي داخل القرية، ومن ثمّ عمدوا إلى مصادرة سيارة تعود ملكيتها لعائلة الشاب الذي جرى اعتقاله، بتهمة “الانتماء في وقت سابق إلى قوات سوريا الديمقراطية”.

إلى ذلك، استمرّت الاشتباكات العنيفة قرب مخيم السلامة الحدودي مع تركيا، حتى ساعات الفجر، بين مسلّحين من عشيرة “البكارة” ومسلحين من بلدة ماير، وسط استياء شعبي وذعر لدى النازحين في المخيم، حيث كان المرصد السوري أشار قبل ساعات إلى اندلاع اشتباكات عنيفة في بلدة سجو الخاضعة لنفوذ الفصائل الموالية لتركيا شمال حلب، بين مسلحين من عشيرة البكارة ومسلحين من قرية ماير، قرب مخيم السلامة الحدودي.

في سياق متصل، هرعت سيارات الإسعاف إلى مكان الاشتباكات لنقل الجرحى من الطرفين، ورصد المرصد السوري أمس الأول، انفجار قنبلة يدوية ألقاها شخصان مجهولان يستقلان دراجة نارية، إثر خلافهما مع عناصر شرطة المرور على دوار السنتر وسط مدينة الباب الخاضعة لنفوذ الفصائل الموالية لتركيا في ريف حلب، ما أدى إلى إصابته مواطنين اثنين كانا بالقرب من موقع الانفجار.

اقرأ المزيد: سوريا.. الفصائل الموالية لتركيا تعتقل مسنّين من أبناء عفرين

إلى ذلك، قتل “مختار” قرية الدحلة بريف دير الزور، جراء إطلاق النار عليه من قبل مسلحين اثنين يستقلان دراجة نارية، أثناء ذهابه إلى المسجد فجر يوم أمس الجمعة.

فيما لم تشر القبيلة إلى أي معطيات أو تكهنات حول هوية الفاعلين، واكتفى بعض وجهاء القبيلة وعشائرها بالتأكيد على أن “الويس لا ينتمي لأي طرف سياسي، وأنه كان وجيهاً مصلحاً”. الشمال السوري

ليفانت- وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

اشتباكات وفلتان أمني في الشمال السوري

آخر الأخبار

تابعنا على الفيسبوك

قناتنا على اليوتيوب