اتفاق السلام الإماراتي الإسرائيلي.. ردود فعل مرحّبة والبيت الأبيض يصفه بـ"الاتفاق الابراهيمي" | The Levant

اتفاق السلام الإماراتي الإسرائيلي.. ردود فعل مرحّبة والبيت الأبيض يصفه بـ”الاتفاق الابراهيمي”

اتفاق السلام الإماراتي الإسرائيلي.. ردود فعل مرحّبة والبيت الأبيض يصفه بـ"الاتفاق الابراهيمي"
اتفاق السلام الإماراتي الإسرائيلي.. ردود فعل مرحّبة والبيت الأبيض يصفه بـ"الاتفاق الابراهيمي"

 ليفانت – خاص 

 

في الأعوام الأخيرة، طوّرت الحكومات الإسرائيلية علاقاتها مع دول الخليج، ومن بينها الإمارات العربية المتحدة التي تتشارك معها المخاوف من نفوذ إيران المتنامي في المنطقة، حيث أعلن ولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد آلِ نهيان، عن اتفاق بين الإمارات وإسرائيل على وضع خارطة طريق لتدشين اتفاق مشترك وصولاً إلى علاقات ثنائية بين البلدين.

اتفق الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، ورئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، والشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، في اتصال هاتفي جرى، اليوم الخميس، على مباشرة العلاقات الثنائية الكاملة بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة اتف اق السلام

والمقرر أن تجتمع وفود من دولة الإمارات وإسرائيل خلال الأسابيع المقبلة لتوقيع اتفاقيات ثنائية تتعلق بقطاعات الاستثمار والسياحة والرحلات الجوية المباشرة والأمن والاتصالات والتكنولوجيا والطاقة والرعاية الصحية والثقافة والبيئة وإنشاء سفارات متبادلة وغيرها من المجالات ذات الفائدة المشتركة 

وبحسب بيان ثلاثي مشترك، فإن من شأن هذا الإنجاز الدبلوماسي التاريخي أن يعزز من السلام في منطقة الشرق الأوسط، وهو شهادة على الدبلوماسية الجريئة والرؤية التي تحلى بها القادة الثلاثة، وعلى شجاعة الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل لرسم مسار جديد يفتح المجال أمام إمكانيات كبيرة في المنطقة.

من جهته، قال الشيخ محمد بن زايد: “‏في اتصال هاتفي، اليوم، مع الرئيس الأميركي ترمب ورئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو، تم الاتفاق على إيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية. كما اتفقت الإمارات وإسرائيل على وضع خارطة طريق نحو تدشين التعاون المشترك وصولاً إلى علاقات ثنائية”. 

وقال نتنياهو، الخميس، إنه “يوم تاريخي”. وكتب نتنياهو عبر حسابه على موقع “تويتر”: “يوم تاريخي”، وذلك في أول رد فعل إسرائيلي على الإعلان عن التوصل إلى اتفاق حول تطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل ينص على التوصل إلى علاقات ثنائية بين البلدين، وعلى وقف إسرائيل مخططها ضم أجزاء واسعة من الضفة الغربية المحتلة.  الاتفاق الابراهيمي

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدة على تويتر، نشر خلالها نسخة من بيان مشترك صادر عن الولايات المتحدة وإسرائيل والإمارات إن “اتفاقاً تاريخياً حصل بين بلدين صديقين عظيمين هما إسرائيل والإمارات”، مضيفاً أن الاتفاق التاريخي بين إسرائيل والإمارات سيسهم في دفع عملية السلام في الشرق الأوسط. 

وقال ترامب إن أشياء رائعة تحدث باتجاه التطبيع بين دول إسلامية وإسرائيل لكن لا يمكنني للحديث عنها، متوقعاً أن تحذو دول إسلامية حذو الإمارات وتوقع اتفاق سلام مع إسرائيل، وأكد الرئيس، أن إسرائيل والإمارات تنضمان للولايات المتحدة في إطلاق أجندة استراتيجية للتعاون الأمني والدبلوماسي في الشرق الأوسط.

وقال البيت الأبيض في بيان على تويتر إن الرئيس ترامب أوضح بشكل لا لبس فيه أن مشكلات الشرق الأوسط يمكن أن تحل فقط عندما يجتمع أبناء كل الديانات لمحارب التطرف الإسلامي واغتنام الفرص الاقتصادية”.

وذكر البيت الأبيض أنه جرى تسمية الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي بـ “الاتفاق الابراهيمي”. 

فيما أكد جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن الاتفاق على مباشرة العلاقات الثنائية الكاملة بين الإمارات وإسرائيل “سيمنح الأمل لشعوب المنطقة”. 

من جانبه، قال الدكتور أنور بن محمد قرقاش، وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، الخطر على حل الدولتين للقضية الفلسطينية، تم تحييده بالاتفاق الإماراتي الإسرائيلي لمباشرة العلاقات الثنائية.

وأكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، في تصريحات، إن قرار إسرائيل بضم الأراض الفلسطينية كان مقلقًا لكافة دول العالم، وشدد على أن دولة الإمارات اتخذت خطوة الاتفاق مع إسرائيل لوقف هذا القرار المقلق بضم إسرائيل لأراض من الضفة الغربية.

ولفت قرقاش إلى أن قرار إسرائيل ضم أراض فلسطينية محتلة كان سينهي أي احتمال للحل السياسي للصراع، مؤكدا أن الإمارات تحركت من منطلق الإجماع العربي لأن قرار الضم كان سينهي أي فرصة للوصول إلى حل سياسي.

وأوضح أن “الحل السياسي في يد الفلسطينيين والإسرائيليين، ولابد من العودة لطاولة المفاوضات”، وتابع: “تعليق قرار إسرائيل ضم أجزاء من الضفة الغربية ينعش عملية السلام”.  الاتفاق الابراهيمي

وشدد قرقاش على فكرة الاتفاق مع الإمارات هي إلزام إسرائيل بتجميد فكرة ضم الأراضي الفلسطينية، وأن “”رؤيتنا هي إقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشرقية، والطرفان اللذان سيقرران تحقيق السلام هما الفلسطينيين والإسرائيليين”.

وقال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية إن “خطوتنا اليوم لا تتعارض مع المبادرة العربية لأن رؤيتنا بضرورة تطبيق حل الدولتين جزء من الإجماع العربي”، مشددا على أن: “الإمارات استثمرت رصيدها لتجميد أي ضم إسرائيلي للأراضي الفلسطينية”.

وأشاد الرئيس المصري، عبد الفتاج السيسي، يوم الخميس، بالاتفاق الإماراتي الإسرائيلي على وقف ضم الأراضي الفلسطينية.

المزيد  اتفاق السلام بين الإمارات وإسرائيل: يعزز السلام في منطقة الشرق الأوسط

وقال السيسي في تغريدة على موقع تويتر: “تابعت بإهتمام وتقدير بالغ البيان المشترك الثلاثي بين الولايات المتحدة الأميركية ودولة الإمارات العربية الشقيقة وإسرائيل حول الاتفاق علي إيقاف ضم إسرائيل للاراضي الفلسطينية، واتخاذ خطوات من شأنها إحلال السلام في الشرق الأوسط، كما أثمن جهود القائمين علي هذا الاتفاق من أجل تحقيق الازدهار و الاستقرار لمنطقتنا.”

وجاء في البيان المشترك أنه “ونتيجة لهذا الانفراج الدبلوماسي وبناء على طلب الرئيس ترامب وبدعم من دولة الإمارات، ستتوقف إسرائيل عن خطة ضم أراض فلسطينية وفقا لخطة ترامب للسلام، وتركز جهودها الآن على توطيد العلاقات مع الدول الأخرى في العالم العربي والإسلامي.

المزيد  رئيس الإمارات: مسبار الأمل يشكل إنجازاً وطنياً وعربياً ودفعة إماراتية متقدمة بمجال الفضاء

وفي الأعوام الأخيرة، طورت السلطات الإسرائيلية علاقات غير معلنة مع دول الخليج، ومن بينها الإمارات العربية المتحدة التي تتشارك معها المخاوف من نفوذ إيران المتنامي في المنطقة. الاتفاق الابراهيمي

ليفانت

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

اتفاق السلام الإماراتي الإسرائيلي.. ردود فعل مرحّبة والبيت الأبيض يصفه بـ”الاتفاق الابراهيمي”

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب