هل خان "جبريل الرجوب" رفاق دربه في فتح؟ | The Levant

هل خان “جبريل الرجوب” رفاق دربه في فتح؟

هل خان "جبريل الرجوب" رفاق دربه في فتح؟
هل خان "جبريل الرجوب" رفاق دربه في فتح؟

 لارا أحمد – فلسطين 

 

طُرح اسم “جبريل الرجوب” كثيراً في الأوساط الفلسطينية الشعبية وخاصّة السياسيّة مؤخراً، وقد أصبح اسم الرجوب  متداولاً بالشكل لافت منذ اللقاء الصحفي الذي جمعه بصالح العاروري نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس.

هذا اللقاء الذي اعتبره البعض باكورة صفحة جديدة بين الفصيليْن وفصلاً جديداً من فصول المصالحة الفلسطينية، في حين اعتبره آخرون محاولة صوريّة لا ترتقي لحجم التحديات.

يعتبر جبريل الرجوب، شخصية سياسية بارزة وجدليّة في الحين ذاته، شغل مناصب عديدة في حركة التحرير الفلسطيني فتح، ويشغل حالياً منصب أمين سرّ اللجنة المركزيّة بالحركة. إضافة إلى الجانب السياسيّ، عُرف الرجوب كشخصية كرويّة بارزة وكرجل أعمال له أموال كثيرة.

مع هذه السيرة الذاتية الحافلة، هناك شبهات كثيرة تحوم حول شخص الرجوب وخاصة طبيعة علاقاته المشبوهة وصفقاته المالية، حيث تزعم مصادر فلسطينية رسمية في رام الله أن هناك إمكانية استدعاء الرجوب للتحقيق معه، بل إن البعض قد دعا إلى عزله من منصبه بسبب الاتصالات الوثيقة بشكل مفرط مع حماس.

المزيد  هل تعدّ حماس وإيران انقلاباً في الضفة الغربية

وبحسب مسؤول حكومي مقرّب من رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، هناك شكوك حول مدى إخلاص الرجوب للسلطة الفلسطينية، وذلك على خلفية اتصالاته الأخيرة مع قيادات حماس.

يعتبر البعض، تحركات الرجوب الأخيرة بمثابة خيانة لأصحابه في الحكومة ورفقاء درب النضال. وقد زعم المسؤول ذاته أن الرجوب أراد فقط إثارة ضجة إعلامية مدفوعاً بأهواء شخصية ليس لها علاقة بمشروع المصالحة، أو بمصلحة الشعب الفلسطيني.

المزيد  كابوس التدخل الإيراني في الملف الفلسطيني يقلق المواطنين

وحذّر المسؤول ذاته من أن الرجوب تحت المجهر في حماس وأنه مهدّد بفقدان ثقة زملائه فيه بسبب تحركاته الأخيرة.

هناك مخاض سياسيّ كبير اليوم في فلسطين، ودفع شعبي نحو المصالحة، حيث يحاول الكثير تناسي الماضي السيء الذي جمع فتح بحماس. إلى الآن ليس للسلطة الفلسطينية برام الله ولا لفتح مؤشرات على وجود نية صادقة من حماس من أجل شراكة حقيقية في سبيل رد عدوان المحتل.

ليفانت

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

هل خان “جبريل الرجوب” رفاق دربه في فتح؟

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب