العجز التجاري التركي يصل إلى 102.7 % خلال مايو | The Levant

العجز التجاري التركي يصل إلى 102.7 % خلال مايو

العجز التجاري التركي يصل إلى 102.7 % خلال مايو
العجز التجاري التركي يصل إلى 102.7 % خلال مايو

بيّنت معطيات معهد الإحصاءات التركي، أمس الثلاثاء، ازدياد عجز التجارة الخارجية لتركيا 102.7 في المائة، على أساس سنوي، في أيار (مايو)، إلى 3.42 مليار دولار. العجز التجاري التركي

ووفق “رويترز”، تقلّصت صادرات تركيا 40.9 في المائة وانخفضت الواردات 27.8 في المائة، مقارنة بأيار (مايو) 2019، وفق ما ذكر المعهد، بفعل تأثير إجراءات احتواء انتشار فيروس كورونا.

في الأثناء، قال مهدي رشيد مهدي، وزير الموارد المائية العراقي، بأنّ بلاده دعت تركيا لإجراء مباحثات لضمان حصة العراق المائية، وبحث تشغيل سد إليسو التركي.

وأشار الوزير في تصريحات صحافية، أمس: “إنّ الوزارة طلبت من الجانب التركي إجراء محادثات بشأن سد إليسو، للاتفاق على خطة تشغيل السدّ دون الإضرار بحصة العراق المائية”.

اقرأ أيضاً: وول ستريت جورنال: الليرة التركية في الشمال السوري مؤشر على أن تركيا تعتبره امتداداً لحكمها

وأردف: “السد سيكون له تأثير سلبي كبير في نهر دجلة بعد اكتمال عملية الملء خلال المواسم المقبلة، إلا أنّه لن يكون له تأثير خلال الوقت الحالي، لوجود خزين مائي كبير من المياه”، متابعاً: “إنّ وزارة الموارد المائية وضعت أولويات لتنفيذ بعض السدود لزيادة سعة تخزين المياه”.

وجاء ذلك، عقب أيام من إعلان البنك المركزي التركي، أنّ تبعات جائحة كورونا أدّت إلى توقف شبه تام للاقتصاد التركي، في الربع الثاني من العام الجاري، كما أدّت إلى بعض الزيادة في اتجاهات مؤشرات التضخم الأساسي، لكن لفت إلى بدء التعافي ابتداء من أيار (مايو)، على حدّ قوله.

ومنع البنك على نحو غير متوقع، الأسبوع الماضي، دورة تيسير نقدي استمرّت لما يقرب من عام، من خلال الإبقاء على سعر الفائدة الرئيس، دون تغيير عند 8.25 في المائة، وأرجع ذلك إلى ضغوط إلى الجانب الصعودي على التضخم، خلال أزمة جائحة كورونا.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

العجز التجاري التركي يصل إلى 102.7 % خلال مايو

آخر الأخبار

تابعنا على الفيسبوك

قناتنا على اليوتيوب