أردوغان يوقّع على قرار إغلاق جامعة تتبع لداوود أوغلو | The Levant

أردوغان يوقّع على قرار إغلاق جامعة تتبع لداوود أوغلو

أردوغان يوقّع على قرار إغلاق جامعة تتبع لداوود أوغلو
أردوغان يوقّع على قرار إغلاق جامعة تتبع لداوود أوغلو

نشرت الجريدة الرسمية، اليوم الثلاثاء، قرار إغلاق جامعة “إسطنبول شهير” بتوقيع من الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، نتيجة خلاف حول قطعة أرض. أردوغان 

وتعدّ جامعة “إسطنبول شهير” تابعة لوقف “المعارف”، الذي أنشأه رئيس وزراء تركيا السابق، المنشق عن حزب العدالة والتنمية الحاكم، أحمد داوود أوغلو، الذي يتزعم حالياً حزب “المستقبل” المعارض.

وجاء قرار الإغلاق، عقب معركة قضائية بين إدارة الجامعة والدولة، نتيجة خلاف على قطعة أرض حكومية، مُنحت سابقاً للجامعة، إذ كانت قد تبرّعت الحكومة التركية بها قبل سنوات لإدارة الجامعة للبناء عليها، لكن محكمة إدارية أقرّت، مؤخراً، إلغاء قرار التبرع بالأرض.

كما كان قد منح بنك “خلق” الحكومي، الجامعة، قرضاً قدره 70 مليون دولار أميركي، بضمان الأرض، لكن وعلى إثر قرار المحكمة الأخير، أقرّ البنك وقف المعاملات المالية للجامعة، وهو الأمر الذي وضع الجامعة في مأزق مالي، ومن ثم وضعت الدولة اليد عليها قبل أن تُقرّر إغلاقها اليوم.

اقرأ أيضاً: ماكرون يتهم تركيا بنقل متطرفين إلى ليبيا وتأجيج النزاع

ولفت مراقبون، أنّ الدافع الحقيقي هو رغبة أردوغان الانتقام من رفيق دربه السابق، خصم اليوم، أحمد داوود أوغلو، فيما ينتسب للجامعة أكثر من 7 آلاف طالب، كما يعمل فيها ما يزيد عن 750 شخص، بين إداريين ومدرسين.

وقد تعرّض القرار لانتقادات واسعة على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث دوّنت إحدى مستخدمات موقع تويتر: “من أين حصلتم على الحق بإغلاق جامعة “إسطنبول شهير” من أجل طموحاتكم السياسية؟ أنت تتلاعبون بحياة الطلاب وحالتهم النفسية”.

وعلّق آخر بالقول: “نحن نعيش في بلد سيء لدرجة أنني حصلت على شهادتي من جامعة “إسطنبول شهير”، ثم تستيقظ في صباح اليوم التالي، وتكتشف أنّ الجامعة مغلقة”.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

أردوغان يوقّع على قرار إغلاق جامعة تتبع لداوود أوغلو

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب