نحو 20% من سكان ستوكهولم طوّروا أجساماً مضادة لفيروس كورونا | The Levant

نحو 20% من سكان ستوكهولم طوّروا أجساماً مضادة لفيروس كورونا

نحو 20% من سكان ستوكهولم طوّروا أجساماً مضادة لفيروس كورونا
نحو 20% من سكان ستوكهولم طوّروا أجساماً مضادة لفيروس كورونا

تشير تقديرات سويدية إلى أنّ أكثر من واحد من كل خمسة من سكان ستوكهولم قد يكون طور أجساماً مضادة للفيروس التاجي القاتل، بعد الجدل الكبير الذي أثارته التجربة السويدية المختلفة في التعاطي مع الفيروس.

حيث أظهرت الدراسة التي أجرتها وكالة الصحة العامة السويدية أن 7.3٪ من عينة عشوائية من الناس في العاصمة السويدية، وهي المنطقة الأكثر تضررا في البلاد، قد طورت أجساماً مضادة عندما تم اختبارها خلال الأسبوع الأخير من أبريل.

وكان كبير علماء الأوبئة أنديرس تيغنيل قد قال إنه يعتقد أنه حتى يوم الأربعاء “20 في المئة فقط” من سكان ستوكهولم كانوا على الأرجح مصابين بكوفيد -19.

اقرأ المزيد: أول وفاة بكورونا في السويد، وتدابير وقائيّة في بلدان أخرى

إلى ذلك، قالت الوكالة السويدية التي قامت بتحليل أكثر من 1100 اختبار في بيان “تعكس الأرقام حالة الوباء في بداية أبريل لأنه يستغرق بضعة أسابيع حتى يقوم الجهاز المناعي بتطوير أجسام مضادة”.

بينما كان عدد الأشخاص الذين طوروا أجساماً مضادة في أنحاء أخرى من البلاد أقل بكثير، حيث لم يكن هناك سوى 4.2 في المئة في أقصى الجنوب و3.7 في المئة في المنطقة المحيطة بغوتنبرغ (جنوب غرب).

كما أظهرت النتائج أن انتشار الفيروس كان أكبر لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و64 عاماً من أولئك الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاماً، مع وجود 6.7 في المئة و2.7 في المئة على التوالي لديهم أجسام مضادة، حيث أوضح أندريس تيغنيل أنها “علامة على أن هذه المجموعة تعزل نفسها وتحمي نفسها بشكل جيد”.

وفيما يتعلّق بالشباب الذين يبلغون 19 عاماً فأقل، فإن حوالي 4.7 في المئة طوروا أجساماً مضادة، وفقاً لأندرس تيجنيل، الذي أضاف “هذا يؤكد ما قلناه دائماً، أي أننا لا نرى في هذه المجموعة انتشاراً كبيراً للفيروس”.

اقرأ المزيد: الذين يعانون من البدانة، معرّضون للإصابة بكورونا

وتجدر الإشارة إلى أنّه وإن لم يتم بعد إثبات الصلة بين تطور الأجسام المضادة وحصانة معينة ضد الفيروس، فإن تطوير الأجسام المضادة يجب أن يساعد نظرياً على الحد من انتشار كوفيد- 19.

ليفانت- وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

نحو 20% من سكان ستوكهولم طوّروا أجساماً مضادة لفيروس كورونا

آخر الأخبار

تابعنا على الفيسبوك

قناتنا على اليوتيوب