بسبب معبر اليعربية..روسيا ترفض تعليمات إيصال المساعدات | The Levant

بسبب معبر اليعربية..روسيا ترفض تعليمات إيصال المساعدات

بسبب معبر اليعربية..روسيا ترفض تعليمات إيصال المساعدات
بسبب معبر اليعربية..روسيا ترفض تعليمات إيصال المساعدات

رفضت روسيا حزمة التوصيات التي قدمتها منظمة الصحة العالمية، باستئناف آليات العمل في المعابر الحدودية، لتوصيل الإمدادات الإنسانية إلى المناطق السورية. واعتبرت أن تقرير المنظمة الدولية بهذا الخصوص، يعكس رضوخها للضغوط التي تمارسها واشنطن وبلدان غربية أخرى.

حيث أصدر المركز الروسي – السوري المشترك لعودة اللاجئين، بياناً وجّه فيه انتقادات قاسية لمنظمة الصحة، بسبب تقرير صادر عن المنظمة، قالت فيه إن مواجهة تفشي وباء كورونا بشكل فعال في شمال شرقي سوريا يتطلب “استعادة الإمدادات المستدامة من المساعدات الإنسانية، بما في ذلك عبر معبر اليعربية الحدودي مع العراق”.

كما اتهم المركز المشترك التابع لوزارة الدفاع الروسية منظمة الصحة العالمية بـ”ممارسة الضغوط تماشياً مع مصالح الغرب، والولايات المتحدة تحديداً، على حساب الشعب السوري في ظل تفشي فيروس كورونا”. وأشار البيان إلى أن “الولايات المتحدة تتلاعب بالوضع الوبائي في شمال شرقي سوريا تبعاً لمصالحها”.

إلى ذلك، دعا البيان المشترك منظمة الصحة العالمية إلى “إعادة النظر في نهجها تجاه مراعاة المبادئ الأساسية للأمم المتحدة ووقف ممارسة التلاعب بالرأي العام الذي تفرضه الدول الغربية”.

واعتبر المركز أنّ “انجرار منظمة الصحة العالمية إلى هذه اللعبة أمر مثير للدهشة والقلق”. وبرّر موقفه بالتحذير من إمكانية “تهريب الأسلحة والمخدرات، وعبور المسلحين والمصابين بفيروس كورونا إلى أراضي الدول المجاورة من خلال هذا المعبر”، مندّداً بأنه “في ظل هذه الظروف، يبدو أن المنظمة تمارس ضغوطا تتماشى مع المصالح الغربية على حساب الشعب السوري والأمن الإقليمي”

من جهة أخرى، أوضح البيان أن “الأهداف الحقيقية لنهج الغرب العدواني فيما يتعلق بفتح معبر اليعربية… تتمثل في نقل أسلحة دون عوائق، لتشكيلات كردية يسيطر عليها الجانب الأميركي، وقيام الشركات التي تسيطر عليها الولايات المتحدة بتصدير المواد الخام الهيدروكربونية السورية المستخرجة بشكل غير مشروع، بدلا من مواجهة عدوى فيروس كورونا أو تقديم المساعدات الإنسانية لسكان سوريا”.

جدير بالذكر أنّ موسكو ودمشق أنكرتا صحة تقارير تحدثت مؤخراً، عن منع موسكو ودمشق مرور قافلة مساعدات إنسانية تم الاتفاق على دخولها إلى مخيم الركبان جنوب سوريا بمناسبة شهر رمضان، ووصف الجانبان التقارير بأنها “ترويج إعلامي يقف وراءه المسلحون”.

ليفانت- وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

بسبب معبر اليعربية..روسيا ترفض تعليمات إيصال المساعدات

آخر الأخبار

قناتنا على اليوتيوب