اليونان تنفي استيلاء الجيش التركي على أرض حدودية | The Levant

اليونان تنفي استيلاء الجيش التركي على أرض حدودية

اليونان تنفي استيلاء الجيش التركي على أرض حدودية
اليونان تنفي استيلاء الجيش التركي على أرض حدودية

كشفت الحكومة اليونانية، أمس الأحد، في ردّها على تقارير مفادها أنّ عسكريين أتراكاً انتهكوا السيادة اليونانيّة واستولوا على مساحة أرض في الشريط الحدودي. اليونان 

وأوضحت وسائل إعلام يونانية وغربية، أنّ نحو 35 عسكرياً تركياً تسللوا إلى منطقة ميليسوكوميو التابعة لليونان شرقي نهر إفروس، وأقاموا هناك معسكراً بمساحة تصل إلى 1.6 هكتار ورفعوا العلم التركي وتجاهلوا مطالب الجانب اليوناني بالانسحاب.

وأثارت تلك التقارير صدىً واسعاً في اليونان، حيث اتّهم وزير الخارجية السابق، نيكوس كوتزياس، على حسابه في “تويتر” الحكومة بالتقاعس عن مسؤولياتها، وتجاهل مصالح البلاد، وطالب بإعلان التعبئة العامة لحماية سيادة البلاد.

بيد أنّ وزارة الخارجية اليونانية، أصدرت أمس، بياناً مقتضباً نفت فيه صحة هذه الأنباء، مؤكدةً عدم وجود أيّ قوّات أجنبية على أراضي اليونان، وأنّ أثينا “أظهرت أنّها تعرف كيفية حماية حدود البلاد وأوروبا وحقوقها السيادية”. اليونان 

بدورها، أصدرت وزارة الدفاع اليونانية بياناً مماثلاً، فنّدت فيه صحة الأنباء عن “الاحتلال التركي”، مردفةً: “القوّات المسلحة اليونانية كانت وستبقى متواجدة في المنطقة لأداء مهامها بالكامل”.

اقرأ أيضاً: مُقاتلات تركيّة تُضايق مروحيّة وزير الدفاع اليوناني

وكان قد عرض تقرير لموقع “أحوال تركية”، في الخامس عشر من مايو الجاري، تصاعد الأحاديث في أنقرة حول حقوق تركية مزعومة في جزر بشرق المتوسط، تخضع للسيادة اليونانية، مطالبةً أنقرة، باحتلال 12 جزيرة يونانية غنية بالثروات الطبيعية، ومن بينها جزيرة “إيميا”، ما دفع الحكومة اليونانية للتصدّي للأطماع التركية، حيث نبهت أنقرة من المساس بها، وأكدت أنّ سيادتها عليها أمر مسلّم به.

وعقّبت وزارة الخارجية اليونانية، في بيان: “إنّ الوضع القانوني لإيميا ثابت، وإنّ تركيا مخطئة إذا اعتقدت أنّها تستطيع انتهاك القانون الدولي في بحر إيجة دون عواقب مثلما يحدث في أماكن أخرى في ضواحيها.. وننصح تركيا بوزن كلماتها”.

وجاء ذلك عقب بيان صادر عن وزارة الخارجية التركية، زعم فيه سيادة أنقرة على صخور “كاردك”، وهو الاسم التركي لجزر “إيميا”، قائلةً إنّ أنقرة لن تقبل بأي أمر واقع من الجانب اليوناني نحو التكوينات الجغرافية في بحر إيجة (وهو أحد أفرع البحر المتوسط)، والوضع القانوني المتنازع عليه”. اليونان 

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

اليونان تنفي استيلاء الجيش التركي على أرض حدودية

آخر الأخبار

تابعنا على الفيسبوك

قناتنا على اليوتيوب