تل رفعت في مرمى النيران التركية

تل رفعت في مرمى النيران التركية
تل رفعت في مرمى النيران التركية

تناقلت ويسائل إعلامية أنباء مفادها أنّه أعقاب الرفض الروسي للطلب التركي بتسليم تل رفعت، انطلقت عمليات جيش النظام السوري في شباط/فبراير الماضي، التي فرض خلالها سيطرته على العديد من المدن والبلدات في أرياف حماة وإدلب وحلب، مجدّداً.

وأوضحت المصادر الإعلامية أنّ حديث الصفقات التركية الروسية في سوريا لا ينتهي حول مدينة تل رفعت بشكل خاص، ما بين الحقيقة والأقاويل غير الصحيحة، ومن المؤكد أنّ الوضع المتأزم حول المدينة وغيرها من المناطق المتاخمة لتركيا، لن يهدأ في القريب العاجل.
تقع تل رفعت على طريق استراتيجي بين مدينة عفرين ومدينة مارع التي تعتبر معقلا رئيسياً للمسلحين الموالين لأنقرة شرقاً، ويمكن للاستيلاء عليها أن يربط مناطق الفصائل السورية بين عفرين ومارع.

حيث توجه عشرات آلاف السكان الذي فرّوا من عفرين في أعقاب عملية “غصن الزيتون” إلى تل رفعت، القريبة كذلك من مطار منغ الذي تسيطر عليه قوات سوريا الديموقراطية، التي تهيمن عليها وحدات حماية الشعب الكردية.

اقرأ المزيد: الإدارة الذاتية تعزل قرية بريف حلب..بسبب الكورونا

إلى ذلك، رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان يوم أمس، تجدّد القصف الصاروخي من قبل القوات التركية والفصائل الموالية لها على مناطق أخرى خاضعة لسيطرة القوات الكردية وقوات النظام بريف حلب الشمالي، حيث تعرّضت مناطق في قرى عقيبة وسوغانكة وزيارة وديرجمال وبينة وغيرها من المناطق الواقعة بناحية شيراوا شمال غرب حلب لقصف مكثف من قبل المدفعية التركية منذ الصباح، ما أدى لإصابة مدني بجراح في قرية عقيبة، بالإضافة لمقتل عنصر في قوات النظام السوري وسقوط جرحى آخرين.الإدارة الذاتية تعزل قرية بريف حلب..بسبب الكورونا

كما وثّق المرصد السوري في وقت سابق، قيام مدفعية القوات التركية والفصائل الموالية لها، باستهداف مناطق انتشار القوات الكردية في كفرنايا والشيخ هلال ومحيط مدينة تل رفعت في ريف حلب الشمالي.

اقرأ المزيد: تفجير يطال قيادياً في “السلطان مراد”..في مدينة الباب

في سياق متصل، أقدمت عناصر مسلحة تابعة لفصيل الحمزات في مدينة عفرين على اعتقال مواطن يعمل بأحد مكاتب شحن البضائع إلى دمشق، دون توضيح أسباب ودوافع الاعتقال. فضلاً عن قيام مجموعة مسلحة تابعة لفصيل الحمزات بالاستيلاء على منزل مواطن في قرية كفريت في ريف عفرين، وبعد تدخل عدد من الأهالي طالب المسلحون من صاحب المنزل مبلغا قدره 1000 دولار لقاء خروجهم منه.

ليفانت- وكالات

تناقلت ويسائل إعلامية أنباء مفادها أنّه أعقاب الرفض الروسي للطلب التركي بتسليم تل رفعت، انطلقت عمليات جيش النظام السوري في شباط/فبراير الماضي، التي فرض خلالها سيطرته على العديد من المدن والبلدات في أرياف حماة وإدلب وحلب، مجدّداً.

وأوضحت المصادر الإعلامية أنّ حديث الصفقات التركية الروسية في سوريا لا ينتهي حول مدينة تل رفعت بشكل خاص، ما بين الحقيقة والأقاويل غير الصحيحة، ومن المؤكد أنّ الوضع المتأزم حول المدينة وغيرها من المناطق المتاخمة لتركيا، لن يهدأ في القريب العاجل.
تقع تل رفعت على طريق استراتيجي بين مدينة عفرين ومدينة مارع التي تعتبر معقلا رئيسياً للمسلحين الموالين لأنقرة شرقاً، ويمكن للاستيلاء عليها أن يربط مناطق الفصائل السورية بين عفرين ومارع.

حيث توجه عشرات آلاف السكان الذي فرّوا من عفرين في أعقاب عملية “غصن الزيتون” إلى تل رفعت، القريبة كذلك من مطار منغ الذي تسيطر عليه قوات سوريا الديموقراطية، التي تهيمن عليها وحدات حماية الشعب الكردية.

اقرأ المزيد: الإدارة الذاتية تعزل قرية بريف حلب..بسبب الكورونا

إلى ذلك، رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان يوم أمس، تجدّد القصف الصاروخي من قبل القوات التركية والفصائل الموالية لها على مناطق أخرى خاضعة لسيطرة القوات الكردية وقوات النظام بريف حلب الشمالي، حيث تعرّضت مناطق في قرى عقيبة وسوغانكة وزيارة وديرجمال وبينة وغيرها من المناطق الواقعة بناحية شيراوا شمال غرب حلب لقصف مكثف من قبل المدفعية التركية منذ الصباح، ما أدى لإصابة مدني بجراح في قرية عقيبة، بالإضافة لمقتل عنصر في قوات النظام السوري وسقوط جرحى آخرين.الإدارة الذاتية تعزل قرية بريف حلب..بسبب الكورونا

كما وثّق المرصد السوري في وقت سابق، قيام مدفعية القوات التركية والفصائل الموالية لها، باستهداف مناطق انتشار القوات الكردية في كفرنايا والشيخ هلال ومحيط مدينة تل رفعت في ريف حلب الشمالي.

اقرأ المزيد: تفجير يطال قيادياً في “السلطان مراد”..في مدينة الباب

في سياق متصل، أقدمت عناصر مسلحة تابعة لفصيل الحمزات في مدينة عفرين على اعتقال مواطن يعمل بأحد مكاتب شحن البضائع إلى دمشق، دون توضيح أسباب ودوافع الاعتقال. فضلاً عن قيام مجموعة مسلحة تابعة لفصيل الحمزات بالاستيلاء على منزل مواطن في قرية كفريت في ريف عفرين، وبعد تدخل عدد من الأهالي طالب المسلحون من صاحب المنزل مبلغا قدره 1000 دولار لقاء خروجهم منه.

ليفانت- وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit