بعد تكذيب منظمة الصحة العالمية للنظام السوري..عباس النوري يعتذر عن نشر معلومات خاطئة

بعد تكذيب منظمة الصحة العالمية للنظام السوري..عباس النوري يعتذر عن نشر معلومات خاطئة
بعد تكذيب منظمة الصحة العالمية للنظام السوري..عباس النوري يعتذر عن نشر معلومات خاطئة

قام الفنان السوري، عباس النوري، الذي عرف عنه تأييده المطلق للنظام السوري، بتقديم اعتذاره لمتابعيه عن نشره معلومات مضلّلة حول انتشار فيروس كوفيد-19، في سوريا، وذلك بعد أن أصدرت منظمة الصحة العالمية بياناً استنكرت فيه التصريحات التي تناقلتها وسائل الإعلام والصفحات الموالية على مواقع التواصل الاجتماعي، والمنسوبة إلى ما سمّته هذه المواقع بلجنة التنسيق التابعة لمنظمة الصحة العالمية، والتي أعلنت المنظّمة المعنية عن عدم وجودها أساساً.

حيث قال النوري: “إلى كل من تابع ما أوردته على الصفحة من خبر ،شاع على أكثر من موقع بخصوص منظمة الصحة العالمية، وأفاد بأن سورية قد تكون مرشحة لتكون بلداً خالياً من وباء الكورونا، أقدم إعتذاري عن التسرع في النشر دون تحقق واجب” موضحاً أنّه ما زال “متفائلاً بقدرتنا على تجاوز هذه المحنة، وما أراه من بأس وصبر وقدرة في مجتمعنا السوري على المواجهة والالتزام بالتعليمات التي تنعكس فائدتها على الجميع، يجعلني أعتذر عن الخطأ الذي أقدمت عليه”.

اقرأ المزيد: يارا صبري و حاتم علي بطلان في فيلم كندي

وختم اعتذاره، بتقديم التحية لكوادر الرعاية الطبية في سوريا، معرباً عن تفاؤله بانحسار الوباء، حيث قال: “كلي ثقة بأن هذا الوباء هو معركة نخوضها جميعاً، وفي مقدمتنا الكادر الطبي الذي استنفر نفسه بنفسه، وهو يقدم الخدمات على مدار الساعة رقابة وعلاج وحجر، وكل ما يلزم وتستوجبه المواجهة..
كل الحب والتحية والاحترام لكل طبيب سوري يقف في خطوط المواجهة. وأختم بتكرار تفاؤلي بإنحسار الوباء”.

اقرأ المزيد: ممثل منظمة الصحة العالمية في سوريا: إصابات كورونا في بداية منحى متصاعد

وقام عباس النوري، في ختام اعتذاره، بإرفاق صورة عن بيان منظمة الصحة العالمية، الذي تمّ فيه تكذيب ما نشرته وسائل الإعلام النظام، حول أن سوريا ستكون بلداً ناجياً من الكورونا في غضون 21 يوماً.

ليفانت